المجلس البلدي لسانتاكروز يصادق بالإجماع على مقترح توصية للدفاع عن الشعب الصحراوي

تينيريفي 01 ماي 2022 (واص) - صادق المجلس البلدي لسانتاكروز العاصمة الإدارية لجزيرة تينيريفي الإسبانية يوم الجمعة الماضي بالإجماع، على مقترح توصية للدفاع عن الشعب الصحراوي ضد موقف رئيس الحكومة الإسبانية الذي يعتبر وصمة عار على السياسية الخارجية لإسبانيا.

المقترح الذي تمت المصادقة عليه بالإجماع من قبل جميع الأحزاب المشكلة للمجلس باستثناء ممثل الحزب الاشتراكي الذي امتنع عن التصويت، تضمن مجموعة من النقاط المهمة من بينها أن المجلس البلدي يعبر عن تمام الدعم للشعب الصحراوي وحقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير طبقا لقرارات الأمم المتحدة وخصوصا القرار 690 لمجلس الأمن الصادر في 29 أبريل 1991، وأن المجلس يعبر عن رفضه التام لقرار رئيس الحكومة الإسبانية الأحادي الجانب الذي اتخذ دون استشارة أو علم القوى السياسية الممثلة في البرلمان أو الأحزاب المشاركة في الحكومة.

كما أن المجلس البلدي يدين كل الأعمال الابتزازية التي يقوم بها النظام المغربي ضد إسبانيا لكي تخضع الحكومة لإرادته، ويطالب الحكومة الكنارية بتبني موقف رسمي من قضية الصحراء الغربية ومن رئيس الحكومة الإسبانية أن يصحح هذا القرار الأحادي الجانب ومن  وزارة الخارجية والحكومة الإسبانية توضيح جميع الاتفاقيات المبرمة من قبل الحكومة مع المغرب فيما يخص كناريا والمطالبة بتواجد المؤسسات الكنارية في أي لقاء له علاقة بهذا الموضوع.

وطالبت التوصية بفتح جسر جوي إنساني يربط كناريا بمخيمات اللاجئين الصحراويين لتسهيل المساعدات الإنسانية واستقبال الأطفال، والبرلمان الكناري بتبني القرار الذي أُصدر سابقا والذي يطالب الأمم المتحدة بإيحاد حل عادل عن طريق استفتاء تقرير مصير الشعب الصحراوي، وعلى الحكومة المركزية أن تساهم في تنفيد مشروع تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية كونها المسؤولة التاريخية عن الإقليم والمستعمِرة السابقة له.

تجدر الإشارة إلى أن الجلسة منحت تدخلا لممثل جبهة البوليساريو بكناريا السيد حمدي منصور، ذكر فيه الحضور بالوضع الراهن وصورة التطورات الأخيرة، وموقف جبهة البوليساريو من تصريحات رئيس الحكومة الإسبانية، داعيا الجلسة للتصويت لصالح مشروع القرار الذي من شأنه أن يزيد من عزلة رئيس الحكومة المركزية الإسبانية.

( واص ) 090/100