ترحيل و سوء معاملة قاسية يتعرض لها الأسرى المدنيون الصحراويون

السجن المحلي الأوداية (مراكش)03 يناير 2020  (واص) أقدمت إدارة السجن المحلي الأوداية  بمدينة مراكش--المغرب يوم الجمعة 27 دجنبر 2019 على ترحيل الأسير المدني الصحراوي الحسين البشير إبراهيم أمعضورعلى السجن المحلي  أيت ملول ضواحي مدينة أكادير جنوب  المغرب.

   وحسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء من مصادر عائلية فقد تعرض الحسين البشير ابراهيم امعضور الذي يقضي حكما جائرا و ظالما تصل مدته لاثني عشرة سنة خلال تواجده بالسجن المحلي أيت ملول  للضرب المبرح من طرف موظفي و حراس السجن نتيجة احتجاجه على المعاملة القاسية و المهينة و المتمثلة في إيداعه في ما يسمى بحي الإنضباط داخل زنزانة تفتقد للشروط الصحية.

   كما عمدت وفق ذات الإفادة  إدارة السجن على حرمان الأسير المدني الصحراوي  من التواصل مع العالم الخارجي منذ تاريخ قدومه مرحلا من السجن المحلي الأوداية.

    و علاقة بذات الموضوع  أقدمت بتاريخ 31 ديسمبر 2019 إدارة السجن لكحل في مدينة العيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة  على ترحيل الأسير المدني الصحراوي محمد الكركار على السجن المحلي يوزكارن ضواحي مدينة گليميم جنوب المغرب.

 120/ 090(واص)