ترحيل الأسير المدني الصحراوي وليد السالك البطل من السجن الأكحل و تأجيل النظر في ملف آخر

 العيون المحتلة 20 نوفمبر 2019 (واص) أقدمت إدارة السجن الاكحل بمدينة  العيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة  على ترحيل الأسير المدني و الإعلامي الصحراوي عضو مجموعة سمارة نيوز وليد السالك البطل صوب وجهة مجهولة لم تعرف بعد حسب ما توصلت به رابطة حماية السجناء الصحراويين.

وقد باشرت إدارة السجن الاكحل يوم السبت الماضي 16 نوفمبر 2019 وفق المعطيات المتوفرة لدى رابطة حماية السجناء عملية الترحيل في حق وليد السالك البطل دون تحديد الوجهة المرحل عليها أياما بعد صدور الحكم الجائر في حقه من طرف محكمة الاستئناف و المتمثل في سنتين سجنا نافذة.

و في ذات الشان أجلت اليوم الثلاثاء 19 نوفمبر 2019 هيئة محكمة الاستئناف بالعيون المحتلة جلسة النظر في ملف المناضل و الأسير المدني الصحراوي السالك عبدي مبارك إلى غاية 26 نوفمبر الجاري

وكانت هيئة المحكمة الابتدائية التابعة لدولة الاحتلال المغربي قد أصدرت حكما ظالما و جائرا  في حق الأسير المدني الصحراوي السالك عبدي مبارك تصل مدته لست سنوات سجنا نافذة في غياب تام لضمانات المحاكمة المعادلة و عدم إجراء خبرة طبية على ما تعرض له من تعذيب و ضروب سوء المعاملة القاسية خلال إعتقاله شهر يونيو الماضي من الشارع العام  بمدينة السمارة.

وتجدر الإشارة ان كلا الأسيرين المدنيين الصحراويين وليد السالك البطل و السالك عبدي مبارك قد تعرضا للاعتقال التعسفي في 07 يونيو 2019 بمدينة السمارة خلال حفل إستقبال الأسير المدني الصحراوي المفرج عنه صلاح الدين لبصير ، كما وثق العديد من النشطاء الحقوقيين الصحراويين فيديو لعملية الاختطاف و الضرب الوحشي بالهراوات التي تعرضا لها في الشارع العام على أيدي رجال الاستخبارات المغربية بزي مدني.

 120/ 090(واص)