اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تدعو البرلمان الألماني إلى الوقوف لجانب حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

ليزبيك (ألمانيا) 24 مايو 2019(واص)طالبت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان نواب بالبرلمان الألماني بالوقوف إلى جانب الشرعية الدولية وضمان تمتع الشعب الصحراوي بحقوقه الإجتماعية، الإقتصادية والثقافية ولا سيما حقه المقدس في تقرير المصير والإستقلال الوطني، وبسط سيادة دولته على كامل أراضيها.
 
اللجنة الوطنية، وفي الرسالة سلمها ممثلها في أوروبا السيد حسن أميليد، إلى السيد "فرانك هينريش" عضو في لجنة حقوق الانسان في البرلمان، والحزب الحاكم الألماني، طالبت النواب الألمان بممارسة ضغط أكثر على الإحتلال المغربي من أجل وقف الانتهاكات الجسيمة التي يمارسها بشكل ممنهج ضد المواطنين الصحراويين في المدن المحتلة، لا سيما المدافعين عن حقوق الإنسان والنشطاء الإعلاميين.
 
 ويذكر أن ممثل اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان بأوروبا، يشارك ضمن وفد صحراوي يقوده ممثل جبهة البوليساريو بمنطقة سكسونيا الألمانية، محمد أبا الدخيل، في الملتقى الفرانكو-ألماني، الذي تمتد أشغاله من 22 إلى 31 من ماي الجاري.
 
120/ 090