وزيرة العلوم والتكنولوجيا بجنوب إفريقيا تجدد موقف بلادها الثابت والداعم لحق الشعب الصحراوي

بريتوريا (جنوب إفريقيا) 21 يناير2018 (واص)_جددت يوم أمس الثلاثاء  وزيرة التعليم والتكنولوجيا بجنوب إفريقيا السيدة "نلدا باندور" في جلسة  للبرلمان حول خطاب الرئيس الجنوب إفريقي الجديد السيد سيريل رامافوسا موقف بلادها الثابت والداعم للشعب الصحراوي المكافح.

وحثت المسئولة الجنوب افريقية حكومة بلادها على ضرورة  مواصلة الوقوف إلي جانب الشعب الصحراوي وعدم إهمال قضيته العادلة باعتبارها قضية  تصفية استعمار  وتمثل آخرة مستعمرة في القارة الإفريقية.

وأضافت  الوزارة أن عودة المغرب للاتحاد لإفريقي  العام الماضي يمكن ان تساهم في إيجاد حل عادل ينهي معاناة الشعب الصحراوي وتمكنه من حقوقه المشروعة  في نيل الحرية والاستقلال.

من جهته الرئيس الجديد لجنوب إفريقيا  السيد سيريل راماقوسا في خطابه يوم الجمعة  الماضي أعرب عن تضامنه مع جميع الأفارقة الذين لا يزالون يناضلون من اجل استرجاع حقوقهم المشروعة  وتقرير مصيريهم . (واص)

090/115