التنسيقية الاسبانية لجمعيات التضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي تشيد بدور الاتحاد الإفريقي في الدفاع عن حقوق الإنسان وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

مدريد، 05 يوليوز 2017 (واص)- أشادت اليوم الأربعاء التنسيقية الاسبانية لجمعيات التضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي بدور الاتحاد الإفريقي في الدفاع عن حقوق الشعب الصحراوي المشروعة في تقرير المصير و التقدم والازدهار في سلام والحرية والتعايش السلمي مع جيرانه.

وأشارت التنسيقية الاسبانية لجمعيات التضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي على أن قمة الاتحاد الإفريقي التي اختتمت هذا الأسبوع أعمالها تحت عنوان:الاستفادة من العائد الديمغرافي من خلال الاستثمار في الشباب، والتي حضرها عدد كبير من رؤساء دول وحكومات القارة الإفريقية تمثل اعترافا بالواقع الملموس للدولة الصحراوية كعضو كامل الحقوق في المنظمة القارية.

كما طلب رئيس المفوضية الإفريقية السيد موسى فقيه محمد في إطار مداولات القمة الإفريقية بأن يحل النزاع في الصحراء الغربية طبقا لقرارات الشرعية الدولية.    

للتذكير،حضر أشغال القمة العادية الإفريقية التاسعة والعشرين لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي الوزير الأول في الحكومة الصحراوية عبد القادر الطالب عمر ممثلا لرئيس الجمهورية ابراهيم غالي مرفوقا بوفد وزاري هام . واص

090/102