إعادة الانتشار بمنطقة الكركرات يعكس استعداد الطرف الصحراوي للتعاون الجاد والبناء مع الأمم المتحدة (مكتب الأمانة الوطنية)

الشهيد الحافظ 29 أبريل 2017 ( واص ) - أشار المكتب الدائم للأمانة الوطنية ، إلى أن قرار الجيش الصحراوي إعادة انتشار وحداته العاملة في منطقة الكركرات ، يعكس إرادة واستعداد الطرف الصحراوي للتعاون الجاد والبناء مع الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الشخصي، وإنجاح مساعيه للاستئناف العاجل للمفاوضات المباشرة بين طرفي النزاع ، جبهة البوليساريو والمملكة المغربية ، لتمكين الشعب الصحراوي من حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

وأكد المكتب الدائم للأمانة الوطنية خلال اجتماعه اليوم السبت تحت رئاسة رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، تشبث الشعب الصحراوي، بقيادة ممثله الشرعي والوحيد، جبهة البوليساريو، بالكفاح العادل والمشروع من أجل استكمال سيادة دولته على كامل ترابها الوطني.

ورحب المكتب الدائم بالقرار الصادر عن مجلس الأمن الدولي بتاريخ 28 أبريل 2017، مذكراً بضرورة استكمال تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، آخر مستعمرة في إفريقيا، استتباباً للسلم والاستقرار في العالم.

( واص ) 090/100