التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين يعبر عن استنكاره لكافة أشكال القمع التي تطال الوقفات الاحتجاجية السلمية بالمدن المحتلة

العيون المحتلة 25 أبريل 2017 (واص) – عبر اليوم الثلاثاء التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بالعيون المحتلة عن استنكاره لكافة أشكال القمع التي تطال الوقفات السلمية في المدن المحتلة .

وعبر التنسيق الميداني في بيان له عن قلقه إزاء القمع الممنهج لكافة الأشكال الاحتجاجية السلمية والتي خاضها التنسيق منذ سنوات وعبر محطات متعددة ، محذرا من تداعيات الوضع الاجتماعي والاقتصادي للمنطقة الناتج عن عدم استفادة الصحراويين من خيراتهم وثرواتهم بالرغم من غنى الإقليم مقارنة بعدد سكانه .

وأشاد التنسيق بالهبة التضامنية التي جسدتها الجماهير الصحراوية في مختلف المحطات النضالية، مطالبا بالكشف عن لوائح توظيفات فوسبوكراع المشبوهة وكذا "التشبت بالحق الغير قابل للتصرف في التوظيف المباشر والاستفادة من خيرات أرضنا" يضيف بيان التنسيق الميداني للمعطلين .

كما طالب باطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين وفي مقدمتهم مجموعة "أكديم ازيك" ، مجددا تضامنه مع عائلتي شهيدي حراك المعطلين الصحراويين إبراهيم صيكا ومحمد عالي ماسك . (واص)

090/105.