الإتحاد الإفريقي يشارك في الجهود الدولية من أجل تقرير الشعب الصحراوي لمصيره (وزير الخارجية الجزائري)

كيغالي (رواندا)، 14 يوليو 2016 (واص)- أكد وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية و التعاون الدولي الجزائري السيد رمضان لعمامرة مساء الأربعاء بكيغالي أن الإتحاد الإفريقي يشارك في جهود المجتمع الدولي لصالح تنظيم استفتاء حول تقرير المصير في الصحراء الغربية.

و أوضح السيد لعمامرة للصحافة على هامش أشغال الدورة العادية الـ29 للمجلس التنفيذي للإتحاد الإفريقي أن "الإتحاد الإفريقي اتخذ مواقف صارمة و واضحة عقب القرارات المتخذة من قبل المغرب و التي أفضت إلى طرد التشكيلة المدنية لبعثة الأمم المتحدة من أجل تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية "المينورسو" من المناطق المحتلة من الصحراء الغربية ".

و أكد رئيس الدبلوماسية الجزائرية أن "هذه المواقف سيتم التأكيد عليها مجددا" بمناسبة القمة ال27 لرؤساء الدول و الحكومات للإتحاد الإفريقي المرتقبة يومي 17 و 18 يوليو الجاري بالعاصمة الرواندية كيغالي .

و أضاف أنه سيتم تقديم تحية لائقة لرئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد  إبراهيم غالي و كذا الترحم على روح الرئيس الراحل الشهيد محمد عبد العزيز.

كما أشار رئيس الدبلوماسية الجزائرية إلى القمة ستناقش "الانشغالات" المتعلقة بمسائل السلم و الأمن في إفريقيا، خاصة فيما يتعلق بجنوب السودان .

و فيما يتعلق بقمة الإتحاد الإفريقي،  أشار السيد لعمامرة إلى أن "الأفارقة سيواصلون التأكيد على إرادتهم في التزود بالإمكانيات الكفيلة بتحقيق استقلالهم و تضامنهم".

و أشار وزير الدولة للشؤون الخارجية الجزائري إلى أن "قدرة إفريقيا في التحكم في مصيرها و التأثير على مجرى الأحداث على الساحة الدولية بما يستجيب لمبادئ و مصالح القارة تكمن في وحدة الصفوف".

للإشارة ، تنطلق القمة الـ 27 لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي يومي 17 و 18 يوليو الجاري بالعاصمة الرواندية كيغالي (واص)

090/105/700.