محمد لمين أحمد يؤكد على ثبات الموقف الإفريقي من القضية الصحراوية

الجزائر 24 ماي 2016 ( واص ) - أكد عضو الأمانة الوطنية السيد محمد لمين أحمد ، على تضامن إفريقيا مع القضية الصحراوية ودفاعها عنها على اعتبار أنها آخر مستعمرة في القارة

وأبرز السيد محمد لمين أحمد اليوم الثلاثاء بالعاصمة الجزائرية خلال نزوله ضيفا على منتدى صحيفة المجاهد بمناسبة يوم إفريقيا المصادف للخامس والعشرين ماي ، أن هذا الموقف تجسد  مؤخرا في تعيين مبعوث خاص للاتحاد الإفريقي إلى الصحراء الغربية وهو الرئيس الموزمبيقي الأسبق السيد جواكيم آلبرتو شيسانو

وأضاف المتحدث ، أن تضامن إفريقيا مع القضية الصحراوية لم يكن وليد اليوم ، بل أن سفير نيجيريا بالأمم المتحدة صرح سنة 1975 "أننا لن نرفض استعمارا أجنبيا عن القارة ونقبل بآخر من داخلها"

واستعرض السيد محمد لمين أحمد مسار القضية منذ استعمارها من طرف الإسبان حتى وقف إطلاق النار ودخول الأمم المتحدة على الخط ، والذي سايره سعي إفريقي حثيث للضغط على المحتل المغربي من أجل الانصياع للقرارات الدولية ؛ ما فرض عليه الانسحاب من المحفل الإفريقي بعد قبول عضوية الجمهورية الصحراوية سنة 1984

تجدر الإشارة إلى أن الحدث شهد حضور السفير الصحراوي بالجزائر السيد بشرايا بيون ، الأمين العام للمنظمة الوطنية للفلاحين الجزائريين السيد محمد عليوي ، رئيس اللجنة الجزائرية للتضامن مع الشعب الصحراوي الدكتور السعيد العياشي ، رئيسة اللجنة البرلمانية الجزائرية الصحراوية للصداقة السيد سعيدة بوناب ورئيس لجنة الصحفيين الجزائريين لدعم القضية الصحراوية السيد مصطفى آيت ميهوب وشخصيات اخرى .

( واص ) 090/100