وزيرة الصحة العمومية تؤكد على ضرورة التجاوب التام وتكاتف الجهود من أجل التصدي لفيروس كورونا

ولاية اوسرد 25 مارس 2020 (واص) - أكدت عضو الأمانة الوطنية وزيرة الصحة العمومية السيدة خيرة بلاهي ، على ضرورة التجاوب التام وتكاتف كافة الجهود وتظافرها من أجل التصدي لفيروس كورونا المستجد على ضوء ما أقرته الآلية الوطنية الخاصة بالوضع الصحي بولايات الجمهورية والأراضي المحررة احترازيا وما توليه الدولة الصحراوية من أهمية قصوى بغرض الوقاية وتلافي الأسوأ.

وأبرزت الوزيرة في تصريح لإذاعة لجواد الجهوية خلال حلولها بولاية آوسرد ضمن زيارة تفقدية لرئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة مرفوقا بالوزير الأول ومسؤول أمانة التنظيم السياسي ووزير التجارة ومنسق أركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، أن الزيارة تهدف بالأساس لمراقبة المواقع والمرافق المخصصة للحجر الصحي ، والاستعداد ومتابعة الوضع الصحي وفقا للخطة الوطنية الوقائية للمواجهة كورونا فيروس كوفيد19 والتدخل كلما اقتضت الحاجة وفق أسس سليمة.

وأكدت الوزيرة "أن التمكن من هذه الإجراءات والوقوف على الاحتياجات في هذا الوقت يتطلب تجاوب والتزام المواطنين مع هذه التدابير المطروحة من قبل اللجنة الوطنية للوقاية من كورونا فيروس".

وأشارت السيدة خيرة بلاهي إلى بلاغ مشترك لوزارة الصحة وجهات وطنية اليوم ، يدعو إلى ضرورة الحد من تنقل المواطنين والامتثال للعزل المنزلي كإجراء وقائي في مسؤولية جامعة تستدعي أدورا تشاركية كل من موقعه تبدأ من المواطن وتشمل كافة المؤسسات والفاعلين من هيئات رسمية ومجتمع مدني.

وحيت الوزيرة في ختام حديثها كافة الأطقم الصحية بالمستشفيات والمستوصفات ومراكز الحجر الصحي المجهزة للوافدين على الولايات والأراضي المحررة ، منوهة بالحس العالي الذي أبان عنه المواطن الصحراوي وحرصة على اجتياز هذه المحنة على أفصل وجه ممكن.

( واص ) 090/100