قضية تصفية الإستعمار في الصحراء الغربية محور محاضرة في جامعة العلوم الإجتماعية بالعاصمة السلوفينية لوبيانا

لوبيانيا (سلوفينيا) 14 ماي 2019 (واص)- ألقى مسؤول العلاقات الخارجية في إتحاد الشبيبة الصحراوية، حمدي عمر، محاضرة حول قضية تصفية الإستعمار في الصحراء الغربية، بكلية العلوم الإجتماعية في جامعة لوبيانا، في إطار التحسيس والتعريف بنضال الشعب الصحراوي من أجل الحرية والإستقلال، وبسط سيادة دولته الجمهورية الصحراوية على كامل أراضيها ومواردها الطبيعية.

وإستهل حمدي عمر، محاضرته بعرض حول تاريخ المقاومة الصحراوية منذ تواجد الإستعمار الإسباني، وبعده الغزو المغربي الموريتاني في العام 1975، مبرزا صمود الشعب الصحراوي بقيادة رائدة كفاحه وممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو، خاصة طيلة 16 من الكفاح المسلح، وذلك من أجل شيء واحد هو فرض حق الشعب الصحراوي في الإستقلال والحرية إسوة بباقي شعوب المنطقة.

كما أبزرت المحاضرة، الصمود الأسطوري للشعب الصحراوي لما يزيد عن أربعة عقود ونيف، رغم ما تعانيه الأسر الصحراوية من تشريد نتيجة جدار العار المليء بالألغام الذي شيده الجيش المغربي يقسم الصحراء الغربية إلى جزأين على طول 2700 كيلومتر، والذي أصبح يشكل خطرا رهيبا على المدنيين ويحد من حريتهم في التنقل، في ظل إرتفاع ضحايا الألغام الأرضية التي تحيط بيه من الجانبين.

ومن جهة أخرى، تطرق مسؤول العلاقات الخارجية لإتحاد الشبيبة الصحراوية، إلى وضع الشباب في مخيمات اللاجئين والأراضي المحتلة، مبرزا حالة اليأس التي أصبح عليها معظم أفراد هذه الفئة من المجتمع الصحراوي، نتيجة لفشل الأمم المتحدة في وضع حد لتماهي الاحتلال المغربي بالعملية السياسية من أجل ايجاد حل لقضية الصحراء الغربية كما أقرت بذلك في العام 1991، عقب توقيع إتفاق وقف إطلاق النار بين طرفي النزاع جبهة البوليساريو والإحتلال المغربي من أجل فسح المجال أمام إجراء إستفتاء تقرير المصير يمكن الشعب الصحراوي من تحديد مستقبله بشكل ديمقراطي ونزيه.

وعن التطورات الأخيرة على مستوى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة والعملية السياسية، توقف المتحدث، على أهم ما جاء في قرار مجلس الأمن الأخير بشأن القضية، والذي شدد أهمية الإستمرار في العملية التفاوضية التي يشرف عليها المبعوث الأممي هورست كوهلر، مع التأكيد على ضرورة الحضور عامل الجدية من أجل المساهمة في الجهود المبذولة في تجاه التوصل لحل سياسي ونهائي يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير وفق مبادئ ومقاصد هيئة الأمم المتحدة.

هذا، وتبقى الإشارة إلى أن محاضرة اليوم بجامعة لوبيانا للعلوم الإجتماعية، تحت عنوان ’’الصحراء الغربية.. الماضي والحاضر‘‘ تدخل ضمن البرنامج السنوي للجامعة، تحديدا في الفصل المتعلق ب ’’المقارنة بين الأنظمة السياسية والحكومات‘‘.(واص)
090/105