نقابة بوتسوانية تدعو المغرب إلى إنهاء الاحتلال غير الشرعي للصحراء الغربية

غابورون (بوتسوانا) 17 أغسطس 2022 (واص) - دعت نقابة عمال مجالس السلطات المحلية والعاملين الصحيين في بوتسوانا إلى إنهاء الاحتلال العسكري المغربي غير الشرعي للصحراء الغربية، في رسالة تضامن وجهتها إلى اتحاد العمال الصحراويين الاسبوع الفارط.

وجدد الأمين العام للنقابة البوتسوانية، السيد موتشيغوا كيتلهاليفي، تضامن منظمته "مع الشعب الصحراوي في الدفاع عن حقه في تقرير المصير، والذي تم انتهاكه بسبب الضم المغربي غير القانوني للصحراء الغربية" ، داعيا القوة المحتلة إلى "احترام القانون الدولي وحقوق الإنسان وإنهاء احتلالها للصحراء الغربية".

وأكدت النقابة على "أهمية الالتزام بالقانون الدولي واحترام حق تقرير المصير"، مضيفة تأكيدها على "الوقوف مع أولئك الذين تنتهك حقوقهم الأساسية، والتضامن مع شعب الصحراء الغربية في نضاله من أجل تقرير المصير".

وفي هذا السياق أشار الأمين العام في رسالته أن نقابته "بلا أدنى شك تعترف بالصحراء الغربية كدولة ذات سيادة وتدين الاحتلال غير الشرعي للجيش المغربي وانتهاكه حقوق الإنسان الصحراوي."

زجدير بالذكر أن هذه النقابة العمالية البوتسوانية قد تأسست في 1972 تحت اسم اتحاد عمال السلطات المحلية في بوتسوانا، لتتحول في 1974 إلى الجمعية الموحدة لعمال الخدمات بالحكومات المحلية في بوتسوانا.

وفي 2007، توسعت النقابة لتصبح نقابة عمال مجالس السلطات المحلية والعاملين الصحيين في بوتسوانا، وهي حاليا واحدة من أكثر النقابات العمالية نشاطًا في البلاد. (واص)

090/500/60 (واص)