" التعنت المغربي على الشرعية الدولية لن يقود المنطقة الا الى المزيد من الاحتقان والتوتر " (الرئيس ابراهيم غالي)

الشهيد الحافظ، 09 أغسطس 2022 (واص) - أكد رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي أن التعنت المغربي على الشرعية الدولية لن يقود المنطقة الا إلى المزيد  من الاحتقان والتوتر .

الرئيس إبراهيم غالي وفي كلمة له خلال إشرافه افتتاح أشغال الدورة السابعة للأمانة الوطنية، أوضح قائلا " إننا في جبهة البوليساريو، وإذ نجدد استعدادنا الحقيقي للتعاون مع جهود الأمم المتحدة لتصفية الاستعمار من آخر مستعمرة في إفريقيا، نؤكد بأن أي حل للنزاع لا يمكن إن يخرج عن إطار واضح ومحدد، يضمن حق شعبنا، غير القابل للتصرف أو المساومة، في تقرير المصير والاستقلال، على غرار كل الشعوب والبلدان المستعمرة"

ومن هنا- يضف رئيس الجمهورية -  نطالب مجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤوليته، ووضع حد لهذا التعنت والاستهتار من طرف دولة الاحتلال المغربي، والذي نحذر مجدداً من أنه لن يقود المنطقة إلا إلى مزيد من الاحتقان والتوتر بل والانفجار.

وأضاف الرئيس إبراهيم غالي " هي مرحلة جديدة، بتطوراتها وتحدياتها، لكننا على ثقة مطلقة ويقين كامل بأن شعبنا، كما كان في الماضي، سيكون اليوم في مستوى مواجهتها، لأن كل مؤامرات ودسائس العدو، وكل حروبه النفسية وتحالفاته الخبيثة ودعاياته المغرضة ستتحطم على صخرة المقاومة الوطنية البطولية الراسخة لشعب أبي، عازم ومصمم على بلوغ أهدافه، متلاحم ومنظم في إطار الوحدة الوطنية وتحت قيادة ممثله الشرعي والوحيد، الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب " (واص)

090/105/500.