النص الكامل لكلمة رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لاستقلال الموزمبيق والذكرى الستين لتأسيس جبهة فريليمو

مابوتو (الموزمبيق)، 25 يونيو 2022 (واص) - ألقى رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي كلمة خلال مشاركته في الإحتفالات المخلدة للذكرى السابعة والأربعين لإستقلال الموزمبيق والذكرى الستين لتأسيس جبهة فريليمو .

وفيما يلي النص الكامل للكلمة :

كلمة الأخ إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لاستقلال الموزمبيق والذكرى الستين لتأسيس جبهة فريليمو.

مابوتو، الموزمبيق، 25 يونيو 2022

فخامة السيد فيليبي جاسينتو نيوسي، رئيس جمهورية الموزمبيق، رئيس حزب فريليمو،

الضيوف الكرام،

أيها الشعب الموزمبيقي العزيز،

قبل كل شيء، أود أن أعبر عن جزيل الشكر والتقدير إلى السيد فيليبي نيوسي على الدعوة الكريمة التي وجهها لنا من أجل الحضور، في بلدنا الثاني، باسم شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية والشعب الصحراوي وقيادة جبهة البوليساريو، في الاحتفالات المخلدة للذكرى السابعة والأربعين لاستقلال الموزمبيق، وكذا الذكرى الستين لتأسيس جبهة تحرير الموزمبيق.

في هذا اليوم المتميز، أنقل لكم أحر وأصدق التهاني من الشعب الصحراوي إلى شقيقه الشعب الموزمبيقي.

إن بلدينا، جمهورية الموزمبيق والجمهورية الصحراوية، يرتبطان بعلاقات وثيقة من الأخوة والتضامن والتعاون. كما أن جبهة البوليساريو وفريليمو عملتا معاً في سياق كفاح مشترك، جنباً إلى جنب مع بقية حركات التحرر الإفريقية.

إن الكفاح البطولي للشعب الموزمبيقي من أجل الاستقلال والسيادة والكرامة ليس فقط مثالاً ناصعاً على المقاومة والتضحية والدفاع عن الحقوق المشروعة، وإنما هو مساهمة فاعلة وحاسمة في كفاخ كل الشعوب الإفريقية من أجل تصفية الاستعمار والحرية.

في هذا السياق، وجب التنويه، بكل شكر وتثمين وتقدير، بالدعم الراسخ والتضامن السخي من لدن كل الموزمبقيين والموزمبيقيات للشعب الصحراوي في كفاحة العادل.

إن  جبهة البوليساريو تتقاسم مع فريليمو نفس المثل والقيم في الدفاع عن الحرية والعدالة والمساواة والسلام والديمقراطية. ولدلك فإننا، من مابوتو، وفي هذه المناسبة العزيزة، نوجه نداءً إلى كل حركات التحرر الوطني وكل الشعوب الإفريقية لنعمل معاً، في وحدة وانسجام، من أجل استكمال تصفية الاستعمار من قارتنا، من خلال الانسحاب الفوري للجيش المغربي من الأجزاء التي يحتلها من بلادنا، الجمهورية الصحراوية.

شكراً جزيلاً، فخامة الرئيس،

هنئياً للشعب الموزمبيقي الشقيق بالذكرى السابعة والأربعين للاستقلال،

هئيئاً بالذكرى الستين لتأسيس فريليمو،

شكراً . (واص)

090/105

موفد " واص " إلى مابوتو