القادة الأفارقة يجمعون على أن الحل المناسب لمعالجة القضايا الإنسانية في القارة يكمن في توحيد الجهود

مالابو (غينيا الإستوائية) 27 ماي 2022 (وأص) -  أجمع رؤساء دول وحكومات الإتحاد الإفريقي على أنه ينبغي على دول القارة أن توحد جهودها في سبيل معالجة القضايا الإنسانية التي تعاني منها القارة الإفريقية، وذلك خلال أشغال القمة الإستثنائية الإنسانية التي إحتضنت أشغالها مالابو، عاصمة غينيا الإستوائية.

وناقش القادة الأفارقة خلال هذه القمة التحديات التي تؤثر على المساعدات الإنسانية في إفريقيا، والدعوة إلى التمويل المستدام للإحتياجات الإنسانية في إفريقيا وكذا تعبئة الموارد للإستجابة الإنسانية في إفريقيا.

وركزت القمة الإستثنائية الإنسانية على مواضيع عدة منها: تغير المناخ، الكوارث والنزوح القسري في إفريقيا، معالجة تحديات الأمن الغذائي والتغذية ، التحديات الصحية، إعادة الإعمار والتنمية بعد النزاعات للاجئين والنازحين في القارة الإفريقية، تنشيط تعبئة الموارد وتمويل العمل الإنساني.

موفد وأص