وزارة الثقافة الصحراوية توقع على إعلان نواكشوط المؤسس للإتحاد العالمي للأدباء الناطقين بالحسانية

نواكشوط 6 فبراير 2022 (وأص)- شارك وفد عن وزارة الثقافة الصحراوية بدعوة رسمية من أدباء اللهجة الحسانية بموريتانيا، من أجل المشاركة في التوقيع على إعلان نواكشوط والذي يتضمن من بين بنوده تأسيس الإتحاد العالمي للأدباء الناطقين باللهجة الحسانية. وشارك في التوقيع على إعلان نواكشوط، الذي كان من المفترض أن يتم التوقيع عليه خلال تظاهرة "نواكشوط عاصمة الأدب الحساني أيام 4,3,2 فبراير الجاري، وفود من الجمهورية الصحراوية، موريتانيا، الجزائر، المملكة المغربية ومالي. و يهدف إعلان نواكشوط الى تعزيز القاسم المشترك و تقوية الروابط لخدمة الأدب و الثقافة الحسانية حفاظا على الهوية و القيم التي يحملها الأدب الحساني و تمثلها كافة الشعوب الناطقة بالحسانية على طول المجال الجغرافي الممتد عبر الصحراء الكبرى من المحيط الأطلسي غربا الى شمال النيجر شرقا ، إضافة الى الناطقين بالحسانية في أكثر من بلد. وإتفق الموقعون على إعلان نواكشوط على مايلي: 1- تأجيل التظاهرة إلى وقت لاحق. 2- تأسيس الاتحاد العالمي للأدباء الناطقين بالحسانية و مقره الدائم في نواكشوط. 3- تنتقل رئاسة الاتحاد العالمي بصفة دورية بين ممثلي الدول الاعضاء في الاتحاد. 4- فتح الانتساب الفردي لجميع الأدباء الحسانيين الراغبين في الانتساب عن طريق ممثلي الاتحاد في البلدان المعنية. 5- سيتم وضع النظام الأساسي للاتحاد العالمي خلال مهرجان انواكشوط القادم بحول الله . كما اتفق الأعضاء على رئاسة موريتانيا للدورة الأولى و انتخاب العميد الدوه ول بنيوگ، رئيسا للاتحاد العالمي للأدباء الناطقين بالحسانية. وأص 090/110