المجلس الوطني يفتتح أشغال دورته الخريفية ويصادق على جدول أعمالها

المجلس الوطني 05 ديسمبر2021 (واص) ـ انطلقت اليوم الأحد بمقر المجلس الوطني الصحراوي، أشغال الدورة الخريفية الثانية للعهدة البرلمانية الحادية عشرة؛ وذلك في جلسة علنية تحت رئاسة عضو الأمانة الوطنية رئيس المجلس السيد حمة سلامة وبحضور عضو الأمانة الوطنية الوزير الأول السيد بشرايا حمودي بيون والهيئتين التشريعية والتنفيذية.

جلسة الافتتاح شهدت المصادقة على جدول أعمال الدورة بعد مناقشتها والتي تضمنت عرض التقييم السنوي لبرنامج الحكومة لسنة 2021 من طرف الوزير الأول، وجلسة تضامنية مع مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي والبطلة سلطانة خيا وعائلتها، وكذا المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال المغربي.

كما تضمن جدول أعمال الدورة المصادق عليه، عرض ومناقشة القانون العضوي المنظم للعلاقة بين المجلس الوطني والحكومة، إضافة لعرض ومناقشة النظام الداخلي للمجلس الوطني والمصادقة على البروتوكولات والاتفاقيات المقدمة من طرف الاتحاد الإفريقي.

وستشهد الدورة تقديم تقارير اللجان الخاصة بالتقييم السنوي لبرنامج الحكومة لسنة 2021 متبوعة بمناقشة عامة وتقديم تقرير حول أداء المجلس الوطني ومناقشته قبل الشروع في عملية تجديد الهياكل من خلال انتخاب نائب لرئيس المجلس الوطني ورؤساء اللجان والتصويت على لائحة إمكانيات المجلس الوطني.

وخلال كلمته بالمنسابة، أكد رئيس المجلس الوطني السيد حمة سلامة أن الدورة الخريفية للمجلس الوطني تعقد في ظل ظرفية دولية وجهوية ووطنية حساسة، تطبعها حالة العودة للكفاح المسلح وما تقتضيه هذه الوضعية من ضرورة استحضار للظرفية وفهمها بشكل يضمن الانخراط الشامل في المعركة وتعزيز القوة الذاتية ورفع التحدي على مختلف الجبهات.

من جهته الوزير الأول السيد بشرايا حمودي بيون، قدم حصيلة حول عمل الحكومة للسنة المنصرمة، معرجا على أبرز الإنجازات في كل قطاع.

وكانت لجان المجلس الوطني ومكاتبه الجهوية قد اختتمت قبل أيام جولات معاينة قادتها إلى مختلف القطاعات لتقييم عمل برنامج الحكومة وإعداد تقارير مفصلة سيتم عرضها ومناقشة محتواها خلال أشغال هذه الدورة.

للتذكير، فإن المجلس الوطني يعمل ضمن المرسوم الرئاسي الذي نظم عمل المجلس الوطني وفق مقتضيات حالة الحرب بعد استئناف الكفاح المسلح.

( واص ) 090/900