دبلوماسي صحراوي: البوليساريو منحت الوقت الكافي للأمم المتحدة والمنتظم الدولي الذي رضخ للتعنت المغربي المعرقل لمسار التسوية الاممي في الصحراء الغربية المحتلة

زيمبابوي 02 ديسمبر 2021 (واص) - اكد الدبلوماسي الصحراوي السيد عبد الله سيدمو في لقاء صحفي مع جريدة الهيرالد الزيمبابوية واسعة الانتشار، أن "الشعب الصحراوي شعب مسالم منح الوقت الكافي للأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى لتلعب دورها في إحلال السلام وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير، لكنهم للأسف استسلموا لتعنت المغرب وحلفائه التقليديين الذين لا يريدون الاستقرار والتنمية في القارة وعرقلة مسار التسوية الاممي في الصحراء الغربية المحتلة".

وأكد الدبلوماسي الصحراوي نائب سفير الجمهورية العربية الصحراوية العربية الديمقراطية في جمهورية زيمبابوي عبد الله محمد سيدمو أن زيمبابوي تلعب دورًا أساسيًا في إدانة الغزو المغربي، مؤكدا "ان الشعب الصحراوي لن ينسى الدعم القوي الذي تلقاه من زيمبابوي في كفاحه ضد الغزو المغربي والعلاقات القوية بين حزب ZANU- PF وجبهة البوليساريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي".

وخلال اللقاء تم اطلاع الرأي العام الزيمبابوي على مستجدات القضية ووضعية حقوق الانسان في الأراضي المحتلة والمعركة القانونية التي تخوضها جبهة البوليساريو في المحاكم الاوروبية ضد النهب البشع لثروات الشعب الصحراوي.

للاشارة، اجري اللقاء من قبل الصحفي Joseph Madzimure من جريدة THE HERALD بمقر السفارة الصحراوية على هامش المنتدى الدولي للشباب العالمي المقام في اسبانيا. (واص)
090/105