كناريا : ممثل جبهة البوليساريو يلتقي عمدة لا أوروتابا

كناريا ، 02 ديسمبر 2021 (واص) - إلتقى مساء أمس ممثل الجبهة البوليساريو بكناريا السيد حمدي منصور بعمدة بلدية "لا أوروتابا السيد فرانسيسكو ليناريس .

اللقاء الذي جرى بحصور عضو الجمعية الكنارية للتضامن مع الشعب الصحراوي ACAPS خوان انطونيو ، فرصة للحديث عن الوضع الحالي الذي تعرفه القضية الصحراوية على المستوى الميداني والخارجي، حيث تم التذكير أن المنطقة تشهد تطورات عسكرية متسارعة ومواجهة بين الجيش الشعبي الصحراوي وجيش الإحتلال المغربي بعد خرق هذا الأخير لإتفاق وقف إطلاق النار في 13 نوفمبر 2020 .

كما تم التطرق إلى الوضعية الكارثية لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة والحصار العسكري والإعلامي المضروب عليها كما هو الشأن بالنسبة للمناضلة "سلطانة سيد أبراهيم خيا" التي تعيش ظروفا لا إنسانية جراء القمع والتعذيب والحصار والإغتصاب ومداهمة منزل عائلتها و كل صنوف المعاملة الحاطة من الكرامة الإنسانية.

كما تطرق ممثل الجبهة في حديثه لحكم المحكمة الأوروبية الأخير القاضي بإستثناء الصحراء الغربية من أي إتفاقية تشمل التجارة أو الصيد البحري مع المغرب.

كما تم الحديث عن القرار الأخير لمجلس الأمن الدولي وعدم وجود خارطة طريق لحل النزاع في ظل تعنت المغرب حيث أن المغرب لم يأتي بجديد يذكر، على العكس لم يعطي أي إشارات إيجابية يمكن من خلالها للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة "ستيڤان ديميستورا" العمل مع الأطراف لإيجاد حل سلمي للنزاع، مما يجعل المنطقة أمام منعطف خطير سيشكل تحدٍ لهيئة الأمم المتحدة.

عضو الجمعية الكنارية للتضامن مع الشعب الصحراوي Juan Antonio قدم في مداخلته بعض مقترحات لمشاريع موجهة لمخيمات اللاجئين الصحراويين يمكن لبلدية La Orotava المساهمة فيها .

من جانبه تطرق عمدة البلدية لإستعداد بلديته التام لبدل المزيد من التعاون والتضامن مع القضية الصحراوية من خلال حشد الدعم السياسي من خلال رفع مقترحات لمكتبه التنفيذي وكذا على المستوى الحزبي كون العمدة هو مسؤول حزن "كواليسيون كناريا"على مستوى جزيرة تنريفي،وكذا رفع مستوى التعاون الإنساني من خلال برامج لفائدة اللاجئين الصحراويين نتيجة نقص بعض المواد الأساسية بسبب إستمرار تفشي جائحة كورونا. (واص)
090/105