مجموعة دول أمريكا اللاتينية والكاريبي تجدد دعمها القوي للجهود الأممية الرامية للتوصل إلى حل يفضي إلى تقرير مصير الشعب الصحراوي

نيويورك 20 أكتوبر 2021 (وأص)- جددت مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي دعمها لجميع القرارات التي وافقت عليها الجمعية العامة ومجلس الأمن بشأن مسألة الصحراء الغربية ، بما في ذلك قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 75/106 ، الذي تمت الموافقة عليه بتوافق الطرفين، مؤكدة "بقوة" دعم جهود الأمين العام الأممي ومبعوثه الشخصي للتوصل إلى حل سياسي عادل ودائم من شأنه أن يؤدي إلى تقرير مصير الشعب الصحراوي.

وعبرت مجموعة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي عن ثقتها في أن الجهود الأممية ستستمر في التعزيز أكثر وبموضوعية ووفقًا للقانون الدولي من أجل التوصل إلى حل نهائي لهذه المسألةالتي طال أمدها، يمكن الشعب الصحراوي من ممارسة حقه في تقرير مصيره.

كما أكدت المجموعة في بيان لها على ضوء أشغال اللجنة الرابعة المعنية بتصفية الإستعمار، مرة أخرى، التزامها بالقضاء التام والسريع على الاستعمار بجميع أشكاله ومظاهره، مجددة دعوتها لجميع الدول الأعضاء في هذه المنظمة لمواصلة المساهمة بشكل إيجابي لتحقيق هذا الهدف.

وأص 090/110 TRA