الرئيس ابراهيم غالي يهنئ السيد هاكايندي هيشيليما بمناسبة انتخابه رئيسا لجمهورية زامبيا

بئر لحلو (الأراضي المحررة)، 17 أغسطس 2021 (واص) - بعث رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي السيد هاكايندي هيشيليما بمناسبة انتخابه رئيسا لجمهورية زامبيا. وقدم الرئيس ابراهيم غالي في رسالة التهنئة تهانيه نيابة عن شعب وحكومة الجمهورية الصحراوية بمناسبة انتخابه رئيسا لجمهورية زامبيا، مشيرا  بالقول الى " إن انتخابكم لدليل على الثقة الكبيرة التي يضعها شعب زامبيا الشقيق فيكم لقيادة البلاد في مسيرتها الثابتة نحو تحقيق مستويات أعلى من التنمية والتقدم والازدهار.

نص الرسالة :

فخامة السيد هاكاينديهيشيليما

الرئيس المنتخب لجمهورية زامبيا

لوساكا

بئر لحلو، 17 أغسطس 2021

فخامة الرئيس المنتخب،

باسم حكومة وشعب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية وباسمي الخاص يسعدني أن أوجه لكم هذه الرسالة لأعرب عن خالص تهانينا لانتخابكم رئيساً لجمهورية زامبيا الشقيقة متمنياً لكم كل النجاح في مهمتكم الجديدة.

إن انتخابكم لدليل على الثقة الكبيرة التي يضعها شعب زامبيا الشقيق فيكم لقيادة البلاد في مسيرتها الثابتة نحو تحقيق مستويات أعلى من التنمية والتقدم والازدهار. وإننا لنتطلع إلى العمل مع فخامتكم والحكومة الزامبية في المستقبل القريب لتعزيز مصالحنا المشتركة وتعميق العلاقات الثنائية بين بلدينا الشقيقين.

إن جمهورية زامبيا الشقيقة والجمهورية الصحراوية ترتبطان بعلاقات تعاون وإخاء وتضامن قوية مبنية ليس فحسب على انتمائهما إلى الأسرة الأفريقية وإنما أيضا على التزامهما القوي بالسلام والحرية وحقوق الإنسان والشعوب في أفريقيا والعالم.

وفي هذا السياق قام الرئيس السابق كينيث كاوندا بزيارة تاريخية للجمهورية الصحراوية في أبريل 1988 بصفته رئيساً لجمهورية زامبيا ورئيسا لمنظمة الوحدة الأفريقية. كما كانت زيارة العمل التي قمنا بها إلى بلدكم الشقيق في يناير2017 معلماً آخراً في علاقاتنا الثنائية ساهم في فتح آفاق واعدة لتعزيز الروابط القوية القائمة بين بلدينا.

إن جمهورية زامبيا الشقيقة بلد معروف تاريخياً بالدفاع القوي عن الحرية والتحرر في أفريقيا وخارجها، وإن الشعب الصحراوي وحكومته يقدران تقديراً عالياً موقف بلدكم المبدئي والدائم في دعم تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية كآخر مستعمرة في أفريقيا. 

وفي الختام، أود أن أغتنم هذه الفرصة لأعربمجدداً لفخامتكم عن عزمنا القوي على مواصلة تعزيز وتوسيع نطاق أواصر الصداقة والتعاون القوية القائمة بين بلدينا والرفع بها إلى أعلى مستوى ممكن بما يخدم مصالح شعبينا الشقيقين وشعوب قارتنا.

وتفضلوا، فخامة الرئيس المنتخب، بقبول أسمى آيات التقدير والاحترام.

إبراهيم غالي

رئيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الأمين العام لجبهة البوليساريو

 .(واص)

090/105/500