كناريا : فنانون كناريون يعبرون عن تضامنهم مع الشعب الصحراوي بلوحة جدارية

تنريفي (كناريا، اسبانيا) ، 02 يوليو 2021 (واص) – عبر فناونون كناريون عن تضامنهم مع الشعب الصحراوي وقضيته العادلة عبر لوحة جدارية .

حفل تقديم اللوحة الجدارية تم أمس ببلدية أتشوريو بتنريفي الكنارية ، وتبرز اللوحة الجداريةعبارات تضامنية مع حرية الشعب الصحراوي وألوان علم الدولة الصحراوية في رسالةْ تضامن من الشعب الكناري والحركة التضامنية الكنارية مع الشعب الصحراوي.

الحفل حضره إلى جانب ممثل جبهة البوليساريو بكناريا السيد "حمدي منصور" ورئيس وأعضاء من الجمعية الكنارية للتضامن مع الشعب الصحراوي، ورئيسة جمعية الجالية الصحراوية "أغليجيلهم بونا مگي" وأعضاء من الجالية الصحراوية بالجزيرة ومتضامنون كناريون.

وحضر عن جانب البلدية  مستشارة ، التي عبرت في كلمتها عن تضامنها المطلق مع الشعب الصحراوي في حقه في تقرير المصير والحرية، وأكدت على أهمية هذا النوع من التضامن لإيصال صوت الشعب الصحراوي.

وفي تدخلاتهم  عبر كلا من  ممثل الجبهة بكناريا ورئيس الجمعية الكنارية للتضامن مع الشعب الصحراوي ، ورئيسة جمعية الجالية الصحراوية بتنريفي ، عن شكرهم للبلدية على دعمها وإتاحتها الفرصة لرسم هذه اللوحة الجدارية على حائط يقع على الطريق الرئيسية للبلدية سيكون محجا لكل مرتادي تلك الطريق.

المتدخلون أكدوا على أهمية الدور الكبير الذي تلعبه جمعيات التضامن مع الشعب الصحراوي وكذا الأنشطة التحسيسية التي تقوم بها والتي كان وٱخرها كان تنظيم حدث كبير على كافة التراب الإسباني تمثل في تنظيم مسيرة تضامنية تحت شعار "مسيرة من أجل حرية الشعب الصحراوي " نجحت في إيصال صوت الشعب الصحراوي لصناع القرار المركزي بإسبانيا. 

كما تم التذكير أنه على بعد أقل من 100 كلم تتم إنتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان من قبل الإحتلال المغربي في ظل مقاومة سلمية مستميتة للمناضلين الصحراويين رغم الحصار العسكري المفروض على المنطقة أين تم التطرق لحالة المناضلة "سلطانة سيد أبراهيم خيا" وعائلتها.

وأختتم الحفل  بوصلات فنية من أداء مغني كناري قدم أغاني تضامنية مع الشعب الصحراوي عرفت تجاوبا من الحضور، كما كانت الفرصة للروائي الصحراوي "الصالح لعروسي" الذي قدم حكايات من التراث الشعبي الصحراوي المعروفة شعبيا "بحكايات شرتات" مترجمة للغة الإسبانية نالت إعجاب وتجاوب الجمهور. (واص)

090/105.