جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة بالصحراء الغربية تدين إعتداء قوات الإحتلال المغربي على عضو مكتبها التنفيدي حسنة مولاي الداهي بادي "أبا"

العيون  (المناطق المحتلة)  09 ماي 2021 (واص)  أدانت بقوة جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة بالصحراء الغربية AREN الاعتداء الغادر الذي تعرض له عضو مكتبها التنفيذي السيد حسنة  مولاي الداهي بادي "أبا"، من طرف قوات الاحتلال المغربي بزي مدني.

 وأوضح بيان للجمعية  أن عضو عضو المكتب التنفيذي للجمعية نائب الكاتب العام مكلف بالعلاقات الخارجية تعرض لاعتداء شنيع من قبل أجهزة القمع المغربية ممثلة في شرطتها بزي مدني، بالشارع العام وذلك أول  أمس الموافق ل 07/05/2021.

 وأكدت الجمعية  أن   هذا  الإ عتداء الشنيع  يأتي ضمن سياسة الاحتلال المغربي منذ عودة الكفاح المسلح بتاريخ 13 نوفمبر 2020، حيث كثفت من قمع ومحاصرة منازل المناضلين الصحراويين ومتابعتهم ومراقبتهم اللصيقة كما هو حال نائب الكاتب العام، وباقي أعضاء المكتب المنتخب حديثا.

وطالبت الجمعية  المجتمع الدولي وعلى راسها الأمم المتحدة التدخل العاجل وإعلان الحماية الدولية للمدنيين الصحراويين بالجزء المحتل من الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

وحملت الجمعية  دولة الاحتلال المغربي المسؤولية الكاملة لما يتعرض له الشعب الصحراوي قاطبة والمدافعين الصحراويين لحقوق الإنسان.

(واص)  120/090