ميشال ديكاستير ....خطوة الحزب الحاكم في فرنسا تجاوز لإرادة الأفارقة

الجزائر ، 13 أبريل 2021 (واص) - أعتبرت الأمينة العامة  للجمعية الفرنسية للتضامن مع الشعوب الإفريقية  ميشال ديكاستير قرار الحزب الحاكم  في فرنسا "الجمهورية إلى الأمام" القاضي بفتح ممثلية له بالأراضي الصحراوية المحتلة بأنه ليس ذي أهمية ولا قيمة له كونه يتعارض مع الشرعية الدولية.

و انتقدت السيدة ميشال ديكاستير في تصريح للإذاعة الجزائرية الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون، وقالت إنه يتعين عليه احترام مبادئ وإرادة دول الإتحاد الأفريقي حيال قضية الصحراء الغربية باعتبارها آخر مستعمرة في القارة الإفريقية.

وأضافت الأمينة العامة  للجمعية الفرنسية للتضامن مع الشعوب الإفريقية بأن الأجيال الصاعدة من الشباب في إفريقيا لن تنظر بايجابية  لمثل هكذا موقف متنكر ومعرقل لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره ، في وقت يدعي  فيه الرئيس ماكرون بأنه يعمل على إعادة بناء العلاقات مع الدول الإفريقية و الأجيال الصاعدة على أسس جديدة ومتوازنة.   (واص)

090/105.