جيل دوڤير : "الفقيد أمحمد خداد لعب دورا هامًا وكبيرا في الإنجازات التي حققتها جبهة البوليساريو في معركتها القانونية"

ليون (فرنسا) 01 أبريل 2021 (واص) - أكد محامي جبهة البوليساريو أمام محكمة العدل الأوروبية ، الأستاذ، جيل دوڤير، في ندوة إفتراضية تكريمًا لروح الفقيد محمد خداد، أن القائد الصحراوي الذي توفي العام الماضي كان له دور كبير في الإنجازات التي تحققت في المعركة التي خاضتها جبهة البوليساريو القانونية في المحاكم الأوروبية لوقف نهب الموارد الطبيعية للصحراء الغربية.

وشدد دوڤير، في الندوة التي نظمتها جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية بفرنسا، على أهمية الإنجازات التي تحققت في نضال الشعب الصحراوي وممثله في المعركة القانونية على الموارد الطبيعية في أوروبا، قائلا أن هناك آفاقًا واعدة من محكمة العدل الأوروبية من شأنها تعزيز الموقف السياسي لجبهة البوليساريو.

وقد ربط محامي الجبهة كل هذه الإنجازات وعملية إنهاء الاستعمار التي تشرف عليها الأمم المتحدة بجهود الفقيد أمحمد خداد، وبأن الشعب الصحراوي سيجني المزيد من ثمار تلك الجهود والتضحيات خاصة على مستوى المحاكم الأوروبية التي يُنتظر منها إصدار قرارات قضائية جديدة أخرى ستعزز القرارات السابقة للأحكام الثلاثة التي إعترفت فيها المحكمة بالسيادة الحصرية للشعب الصحراوي على موارده الطبيعية وأهلية جبهة البوليساريو للدفاع عن مصالحه.

ولم يفوت السيد جيل دوڤير الفرصة للإشادة بالخصال والصفات التي تميز بها الفقيد وقدرته على إدارة المسائل السياسية والتحليل الدقيق والتفاوض ومهارات قوية في التواصل من أجل تعزيز موقف جبهة البوليساريو والحقوق الأساسية والمشروعة للشعب الصحراوي. 

وقد عبر المحامي الفرنسي في ختام كلمته، عن إعجابه الشديد بالإلتزام الذي أبداه الفقيد والجهود المكثفة التي كان يبذلها بشكل دائم ومستمر دون إدخار أي جهد خلال سنوات العمل على مستوى الإتحاد الأوروبي، معربًا عن خيبة الأمل في فقدان أحد أبرز شخصيات الشعب الصحراوي المقاوم. 

 

واص 406/500/120/090