بلدية سالامانكا تتعهد بزيادة الدعم الإنساني لصالح اللاجئين الصحراويين ودعم برنامج "عطل في سلام البديل "

سالامانكا، 1 أبريل 2021 (واص)-  في اطار ‏ اللقاءات التحسيسية مع المنتخبين والشخصيات السياسية الإسبانية بمقاطعة كاستيا و ليون ،اجتمع اليوم الأربعاء ممثل الجبهة السيد محمد لبات مصطفى ،مرفوقا بالممثل المساعد جمال سيدي و السيدة الروصا الونسو رئيسة جمعية ‘رمال الصحراء‘ مع السيدة آنا سواريس اوتيرو ، عمدة بلدية سالامانكا بالنيابة ، المكلفة بالأسرة و تكافؤ الفرص. الاجتماع  كان فرصة لاطلاع المسؤولة الاسبانية على آخر مستجدات و تطورات القضية الصحراوية على ضوء العودة للكفاح المسلح بعد انتهاك جيش الاحتلال المغربي لاتفاق وقف اطلاق النار الموقع بين حكومة المملكة المغربية وجبهة البوليساريو ، من خلال محاولة اعتداءه على نشطاء صحراويين كانوا يتظاهرون بطريقة سلمية و حضارية لغلق ثغرة القرقرات الغير شرعية. 

كما نقل ممثل الجبهة انشغال السلطات الصحراوية ازاء الأوضاع المزرية التي تعيشها جماهير الشعب الصحراوي في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية جراء الانتهاكات المتواصلة التي تقوم بها قوات الاحتلال المغربي في حق النشطاء الصحراويين والتي آخرها الحصار المضروب على منزل عائلة سلطانة خيا ببوجدور المحتلة.
 الاجتماع كان  أيضا فرصة لمناقشة الحالة الانسانية في مخيمات اللاجئين الصحراويين بسبب نقص الغذاء و الدواء والذي تضاعف مؤخرا بسبب تداعيات جائحة كورونا. 
 وتوج الاجتماع  بالتزام بلدية سالامانكا بزيادة برامج التعاون الانساني للتخفيف من معاناة اللاجئين الصحراويين و كذا دعم برنامج " عطل في سلام البديل" الدي يقام للسنة الثانية على التوالي بمخيمات اللاجئين الصحراويين برعاية وزارة الشباب و الرياضة ، اضافة الى دعم وزارة الصحة العمومية بجهاز محمول للمسح بالموجات فوق الصوتية.
 
090/304 (SPS)