جيش التحرير الشعبي الصحراوي يواصل استهداف جحور جنود الإحتلال

بئر لحلو (الجمهورية الصحراوية)16 ديسمبر 2020 (واص)– تتوالى هجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي المظفرة مستهدفة جحور جنود الاحتلال المغربي الجبان الذين يتعرضون للقصف المركز يوما بعد يوم على طول جدران الذل والعار.

وخلال يومِ أمس وليلةِ البارحة قصفت مفارز متقدمة من جيشنا الباسل نقاط تمركز قوات العدو في المواقع التالية:

- قصف مركز إستهدف مواقع العدو في منطقة أعظيم أم أجلود بقطاع آوسرد.

ونهارَ اليوم قصف مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي الميامين جحور وتخندقات قوات الاحتلال في المواقع التالية:

- قصف مركز إستهدف قواعد جنود العدو في منطقة أمگلي التمات بقطاع آمگالا.

- قصف عنيف إستهدف مواقع جنود الاحتلال بمنطقة أم لگطة بقطاع المحبس.

- قصف مركز إستهدف جحور قوات الاحتلال المتخندقة بمنطقة بنكارات بقطاع السمارة.

- قصف عنيف إستهدف مواقع العدو بمنطقة أگويرة ولد أبلال بقطاع المحبس.

- قصف مركز إستهدف مواقع قوات الاحتلال بمنطقة أَوْدَيْ لفريرينة بقطاع السمارة.

- قصف مكثف إستهدف جنود العدو المتخندقين بمنطقة أسْبَيْخَةْ العشْ بقطاع السمارة.

ورغم أن النظام المغربي كان ينكر وجود الحرب فإن القواعد المغربية التي تتعرض للقصف ترد بكل أسلحتها,وكان الطيران المغربي قد تدخل يوم الاثنين الماضي الموافق ل 14 ديسمبر الجاري, دون تحقيق أية نتيجة بعد تعرض جحور قوات الاحتلال لقصف عنيف بمنطقة أم أدگن بقطاع البگاري.

ويواصل أسود جيش التحرير الشعبي الصحراوي الأماجد دك معاقل وحفر جيش الاحتلال المغربي الجبان الذي يتكبد الخسائر كل يوم على طول جدار الذل والعار.

(واص) 120/090