الخطوة الأمريكية المتعلقة بالصحراء الغربية تعد خرقا للشرعية الدولية (السفير الروسي بالجزائر)

الجزائر 14 ديسمبر 2020 (واص) - كشف السفير الروسي بالجزائر السيد إيغور بلييف، أن الخطوة الأمريكية المتعلقة بالصحراء الغربية تعد خرقا للشرعية الدولية وقد ينجر عنها عواقب سيئة لأن هذا الإعلان يعقد الجهود المبذولة للتوصل إلى حل سلمي ويؤجج الصراع بين طرفي النزاع.

وأكد السفير الروسي اليوم الاثنين في لقاء مع صحيفة البلاد الجزائرية، أن هذا الإعلان لا يغير من الوضع القانوني للصحراء الغربية الذي تقرر مستقبله قرارات الأمم المتحدة والقضية تبقى مسألة تصفية استعمار.

وأبرز السفير الروسي بالجزائر، أن عدم تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية أخر كثيرا عملية السلام؛ لأن غياب هذه الشخصية يغيب من يمسك ملف التفاوض بين جبهة البوليساريو والمغرب

، مشيرا إلى أن موسكو في اتصالات مع الأمين العام الأممي من أجل تعيين مبعوث شخصي في أسرع وقت ممكن.

( واص ) 090/100