وزارة الدفاع الوطني: حصيلة شهر من العمل القتالي تسجل 185 قصف استهدف 10 قطاعات للعدو.

الشهيد الحافظ، 14 ديسمبر 2020، واص. عقد الامين العام لوزارة الامن و التوثيقة السيد سيدي وكال ندوة صحفية بمقر المتحف الوطني للمقاومة، استعرض خلالها حصيلة شهر من العمل القتالي لجيش التحرير الشعبي الصحراوي ضد  تخندقات العدو المغربي، و خلف خسائر معتبرة.

و قال سيدي وكال ان الحصيلة القتالية خلال الشهر الاول من حرب التحرير قد سجلت 185 قصف مدفعي استهدفت 10 قطاعات عسكرية تابعة للعدو على طول جدار العار المغربي، مبرزا ان جيش التحرير الشعبي الصحراوي يتواجد في وضعية قتالية جيدة و جاهز لمواصلة دك تمركزات جيش الاحتلال المغربي.

و اشار الى ان عمليات القصف التي شنها جيش التحرير الشعبي الصحراوي، استهدفت تمركزات العدو في عشرة قطاعات عملياتية من اصل 12 قطاع، و جاءت على النحو التالي: حيث سجل قطاع المحبس 35 عملية قصف، قطاع الفرسية 32عملية قصف،  قطاع حوزة 37 عملية قصف،  قطاع السمارة 9 اقصاف، قطاع امكالة 37 عملية قصف، قطاع ام ادريكة 11 عملية قصف، قطاع البكاري 17 عملية قصف، قطاع اوسرد 18 عملية قصف، قطاع تشلة 9 عملية قصف، قطاع بئر كندوز قصف واحد.

و قدم المسؤول الصحراوي لمحة موجزة عبر عرض مصور عن الاحزمة الدفاعية التي يستخدمها الجيش المغربي للتخندق، لافتا الى ان حصيلة اول شهر من حرب التحرير بعد خرق اتفاق وقف اطلاق النار، اظهرت ان الجيش الصحراوي في وضعية الهجوم الامستمر، فيما لازال الجيش المغربي في وضعية الدفاع خلف الاحزمة في ظل تستر النظام المغربي على حجم الخسائر التي يسجلها يوميا.

و ذكر بان الطرف الصحراوي استأنف العمليات القتالية بعد ان اصبحت جبهة البوليساريو في حلٍ تامٍ من اتفاق وقف اطلاق النار الموقع بين الطرفين بعد خرقه من طرف دولة الاحتلال المغربي يوم 13 نوفمبر 2020.

090/201، واص.