جبهة البوليساريو ترحب بدعوة الاتحاد الأفريقي الدولتين العضوين الى ايجاد حل عادل ودائم مبني على ممارسة حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

الشهيد الحافظ ، 09 ديسمبر 2020 (واص) - رحب المكتب الدائم للأمانة الوطنية بقرار دعوة الاتحاد الأفريقي الدولتين العضوين في الاتحاد الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية الى ايجاد حل عادل مبني على أساس حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

المكتب وفي بيان توج اجتماعه برئاسة رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي رحب بدعوة الاتحاد الافريقي الدولتين العضوين؛ الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية، إلى إيجاد حل عادل ودائم للنزاع بينهما على أساس مبادئ وأهداف الاتحاد الافريقي وممارسة الشعب الصحراوي لحقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال طبقا لقرار القمة.

من جهة اخرى ، تلقى الاجتماع عرضا عن اشغال القمة الافريقية الاستثنائية الرابعة عشرة المنعقدة يوم 6 من الشهر الجاري والتي خصصت لموضوع إسكات البنادق وتهيئة الظروف لتنمية القارة.

وعبر الاجتماع، بهذا الخصوص، عن ارتياحه الكبير وتثمينه العميق للنتائج والمخرجات، التي أفضت إلى تعميق عزلة العدو وإدانة مواقفه التوسعية وتجديد الاجماع على التشبث بمبادئ وميثاق الاتحاد الافريقي والتحذير من الاعتداء عليها.

وكان رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي قد ابلغ القادة الافارقة خلال القمة الاستثنائية 14 لمؤتمر قمة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي حول "إسكات البنادق: تهيئة الظروف الملائمة لتحقيق التنمية في إفريقيا"، ان الجمهورية الصحراوية تأسف لإعلامكم باندلاع المواجهة المسلحة من جديد بين الجمهورية الصحراوية والمملكة المغربية، منذ الثالث عشر من شهر نوفمبر المنصرم، جراء الخرق السافر والمعلن لاتفاق وقف إطلاق النار من طرف هذه الاخيرة، وتنصلها التام من التزاماتها، ونسفها لمسلسل السلام الأممي الافريقي، ومضيها في سياسة التوسع نحو أجزاء أخرى من التراب الوطني الصحراوي. (واص)
090/105/500