إهتمام إعلامي واسع بإنهيار وقف إطلاق النار وعودة الحرب في الصحراء الغربية

روما (إيطاليا)، 24 نوفمبر 2020 (واص) - تواصل وسائل الدولية تسليط الضوء على التطورات الاخيرة في الصحراء الغربية، عقب إنهيار وقف إطلاق النار وعودة الحرب مجددا إلى الصحراء الغربية، بين جبهة البوليساريو والمغرب، إثر عملية عسكرية شنها الجيش المغربي ضد مدنيين صحراويين في منطقة الگرگرات فجر 13 نوفمبر الجاري. 

وتناولت قناة الاخبار الايطالية 3، إحدى أكثر القنوات شعبية في إيطاليا، بعرض تقرير تلفزيوني خاص بالصحراء الغربية، تحدثت فيه عن عودة البوليساريو للحرب من جديد بعد إنتظار الشعب الصحراوي لعقود من الزمن من أجل تحقيق مطلبه المتمثل في ممارسة حقه في تقرير المصير والاستقلال.

القناة توقفت في تقريرها على إلتزام جبهة البوليساريو بالاتفاق العسكري والنضال السلمي منذ 29 سنة من أجل تنظيم الاستفتاء، قبل أن يِقدم النظام المغربي عن قصد ووعي بخرق وقف إطلاق النار ونسف ما تبقى من خطة التسوية بعد عرقلة لسنوات تنظيم الإستفتاء الموعود.

هذا وعرضت القناة الإيطالية بعض الصور ومقاطع فيديو للمتطوعين الشباب الصحراويين، الذين هبوا من أجل الإلتحاق بالجبهات القتالية، مشيرة في مقابل ذلك إلى رفض الإحتلال المغربي الحديث عن المعارك القتالية التي تدور الآن والخسائر البشرية والمادية التي تكبدتها قواته وإصراره على ممارسة التعتيم الاعلامي حول كل ما يجري.

التقرير التلفزيوني أشار أيضا إلى ترحيب الشباب الصحراوي بعودة الحرب من جديد وإلتحاق المئات منهم بصفوف الجيش الصحراوي عقب الإنهيار الكلي لإتفاق وقف إطلاق النار.

وفي الختام، ذكّرت القناة بالتأجيل المتكرر والمتواصل لإستفتاء تقرير المصير الذي وعدت به الأمم المتحدة الشعب الصحراوي قبل 29 سنة، كان آخره شهر أكتوبر الماضي. (واص)
090/500/406/105