معرض للتعريف بمعاناة الشعب الصحراوي بعاصمة إقليم الأندلس إشبيلية

إشبيلية (الأندلس)، 23 أكتوبر 2020 (واص) - على بعد أيام من التظاهرة الرابعة عشرة للمهرجان الدولي للفن في الصحراء الغربية آرتفيارتي ، أفرد الفنان الإسباني المتضامن مع الشعب الصحراوي السيد "الونسو خيل لافادو" جناحا خاصا بمعرض ، أقامه وسط مدينة إشبيلية يفضح إنتهاكات حقوق الإنسان بالصحراء الغربية المحتلة وتاريخ معاناة الشعب الصحراوي الطويلة مع التعذيب وفصول الخروقات المغربية وفظاعتها .
 
ففي مركز المبادرات الثقافية بجامعة إقليم الأندلس إشبيلية إفتتح الفنان الاسباني معرضا بحضور ممثل الجبهة بالمنطقة السيد محمد زروگ مرفوقا بالمدير المركزي بوزارة الخارجية السيد بلاهي التيرسال ورئيس جمعية أصدقاء الشعب الصحراوي السيد فرناندو بيرايطا .
 
وتكشف لوحات المعرض الذي يفتح ابوابه أمام الجمهور والمهتمين خلال ايام ، فظاعات حقوق الإنسان بالأراضي المحتلة بلمسة فنية تمزج لون المعاناة بوميض الأمل الذي مهما اخفته سنوات الإختطاف والاغتيال والاضطهاد يظل بارقة نحو الحرية يقول الفنان الإسباني المتضامن .
 
وتحاكي أجنحة المعرض أوجه وانات الشعوب سيما الافريقية في مواجهة كل أشكال التمييز والمضايقات والعنصرية في رحلات كفاح تتعدد اوجهها وتلتقي في الكفاح من أجل الكرامة .