تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الانسان : الشباب الصحراوي يعاني من مختلف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من قبل الدولة المغربية

الشهيد الحافظ 12 غشت 2020 (واص)أكد اليوم الأربعاء  تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان" كوديسا" أن الشباب الصحراوي  يعاني من مختلف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من قبل الدولة المغربية ، كالقتل خارج القانون و الاختطاف و الاعتقال السياسي و المحاكمات القاسية و الجائرة و التهجير القسري و الطرد و المنع من العمل .

وأوضح  تجمع المدافعين  الصحراويين عن حقوق الانسان  في بيان له بمناسبة  اليوم العالمي للشباب أن الدولة المغربية  المحتلة  تواصل معاقبة الشباب  الصحراوي  بالدفع به الى ركوب قوارب الموت بسبب تفشي البطالة و عدم الاستفادة من الثروات الطبيعية و المعدنية بالصحراء الغربية.

 وأشار  البيان  أن سجون الاحتلال المغربي مليئة بالمدافعين عن حقوق الإنسان و المدونين و النقابيين و السجناء السياسيين الصحراويين ، المحكومين بأحكام قاسية جدا يبلغ البعض منها السجن المؤبد ( السجن مدى الحياة ) على خلفية الموقف من قضية الصحراء الغربية و النشاط الحقوقي و النقابي و الإعلامي .

وأعلن بيان  التجمع عن تنديده باستمرار المجتمع الدولي و الأمم المتحدة و الاتحاد الإفريقي في عدم الضغط على الدولة المغربية بالقبول لإجراء الاستفتاء بالصحراء الغربية كحل نهائي لهذه القضية  يضمن للشعب الصحراوي  الحق في تقرير مصيره .

 وناشد البيان الصليب الأحمر الدولي و معظم المنظمات الحقوقية و الإنسانية و البرلمانية و النقابية المساهمة في مطالبة المجتمع الدولي بالضغط على الدولة المغربية للإفراج الفوري و بدون قيد أو شرط عن كافة المدافعين عن حقوق الإنسان و المدونين و النقابيين و السجناء السياسيين  الصحراويين المتواجدين بمختلف السجون المغربية .

(واص) 120/ 090