إختتام أشغال ملتقى منظمة Cisp بالدعوة إلى البحث عن تمويل المزيد من المشاريع لفائدة اللاجئين الصحراويين

ولاية الداخلة (مخيمات اللاجئين) 29 فبراير 2020 (واص)- إختتمت اليوم السبت منظمة Cisp الناشطة في المجال الإنساني أشغال الملتقى الذي نظمته بولاية الداخلة ما بين 27 إلى 29 فبراير الجاري، و ذلك بالدعوة إلى ضرورة البحث عن تمويل المزيد من المشاريع لفائدة اللاجئين الصحراويين.

و يأتي تنظيم الملتقى في إطار بناء فريق العمل التابع لها بالجزائر و مخيمات اللاجئين الصحراويين، و ذلك من اجل تدارس سبل تعزيز المشاريع الإنسانية الموجهة لفائدة اللاجئين الصحراويين.

و شهد الملتقى تنظيم ورشات عمل، تم خلالها تدارس عدد من المواضيع المتعلقة بالقضية الصحراوية، و التي تندرج في إطار تعزيز الدعم الموجه لفائدة اللاجئين الصحراويين.

و توج أشغال الملتقى توصيات أكدت على ضرورة التسريع بإيجاد حل للقضية الصحراوية يمكن الشعب الصحراوي من تقرير مصيره و إنهاء معاناته.

كما شددت التوصيات على تنمية قدرات المجتمع الصحراوي عن طريق تكوين الفئات الشبانية، واستغلال طاقاتها لصالح المجتمع.

و حضر إختتام الملتقى عضو الأمانة الوطنية والي ولاية الداخلة السيد أمربيه المامي، إلى جانب المدير العام لمنظمة Cisp في الجزائر السيد سمير زموشي و أعضاء المنظمة بالجزائر و مخيمات اللاجئين الصحراويين.

و في كلمة له بالمناسبة، شجع والي الولاية منظمي الدورة واختيارهم للولاية لاحتضان الحدث، كما ثمّن فعاليات هذه الأيام ودورها بالنهوض بوضعية اللاجئين وتحسين ظروف إقامتهم بعد 44 عام من قيام الدولة الصحراوية. (واص)

090/110