اتحاد النساء يحتفل باليوم الوطني للأم

ولاية بوجدور ،18 فبراير 2020 (واص) - اشرف اليوم الثلاثاء الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوي على الاحتفال باليوم الوطني للأم، بحضور مسؤول أمانة التنظيم السياسي ، السيد خطري أدوه و الامينة العامة للنساء السيدة منتو لارباس ووالي ولاية بوجدور السيدة العزة ببيه وجمع غفير من الامهات .

الاحتفال بالحدث يصادف مرور 44 سنة على الذكرى الاليمة لقصف أم أدريكة 18 فبراير 1976، عملية الابادة الهمجية التي راح ضحيتها العديد من ابناء وبنات الشعب الصحراوي من بينهم الشهيدة الرمز " الشائعة عثمان احمد زين " التي استشهدت وهي تحمل جنينها الاول.

الحدث تخللته عدت فقرات فنية وثقافية اهمها شريط وثائقي يعرض مأساة ومعاناة ضحايا القصف الهمجي لعملية ام الدريكة وكلمة عضوي الامانة الوطنية الوطنية مسؤول امانة التنظيم السياسي والامنية العامة للاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية وتكريمات لبعض الامهات اللاىي افنين اعمارهن لخدمة الوطن .

وفي بيان له بالمناسبة أشاد الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية بالدور الريادي الذي لعبته وتلعبه المرأة الام في حرب التحرير والبناء المؤسساتي لدولة وفي مقدمتها الدور الصدامي للمرأة الام حاملاً كانت او مرضعة بالمناطق المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية مع الاحتلال المغربي في سبيل تحقيق اهداف الشعب الصحراوي في الحرية والاستقلال.

كما حيا البيان روح المقاومة السلمية التي يخوضها كافة جماهير شعبنا نساءا ورجالا واطفالا وشيوخا ويثمن عالياً صمودهم وثباتهم في طرق النضال والكفاح من اجل انتزاع حقوقنا المشروعة في الحرية والاستقلال والعيش بالكرامة على ارض الساقية الحمراء ووادي الذهب..

كما تقف الام الصحراوية - يضيف البيان - وقفة اجلال واكبار لبواسل جيش التحرير الشعبي الصحراوي في الخطوط الأمامية مع العدو وابطال الانتفاضة المجيدة وكافة المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجون الاحتلال.

كما هنأ الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية كافة الأمهات الصحراوية بعيدهن الوطني سوئ بالمناطق المحتلة والمهجر والمناطق المحررة ومخيمات العزة والكرامة ويعلن للرأي العام الدولي استنكاره لما يطال النساء الصحراويات بالمناطق المحتلة من تنكيل واختطاف واعتقال ويندد بسياسة التعنت واللامبالات والاستهتار بحياة النساء الصحراويات الشريفات...
ويطالب كل المنظمات والهيئات الدولية بالتدخل العاجل لإنقاذ حياة المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية وفك الحصار الامني والاعلامي عن الوطن المحتل ومناطق جنوب المغرب. (واص)
090/105