الندوة الوطنية محطة هامة للنقاش في العمق حول الوثائق المقدمة " (خطري أدوه)

التفاريتي (الأراضي المحررة)، 15 ديسمبر 2019 (واص) - أكد اليوم الأحد رئيس اللجنة الوطنية التحضيرية للمؤتمر الخامس عشر للجبهة السيد خطري أدوه "بأن الندوة الوطنية محطة للنقاش في العمق حول الوثائق المقدمة للندوة .

وأبرز السيد خطري أدوه في الكلمة الافتتاحية للندوة الوطنية التحضيرية للمؤتمر ، أن محطة الندوة الوطنية هي محطة لمناقشة وبعمق الوثائق المقدمة لها من طرف اللجنة التحضيرية ، مشيرا إلى أنها تماثل أهمية المؤتمر "فهي محصلة مركزة لإسهامات الجسم الصحراوي بكافة تشكيلاته، وتحمل كافة الاستنتاجات والبدائل لتقديمها في الشكل النهائي إلى المؤتمر من أجل الإقرار والمصادقة".

"الندوة الوطنية ستكون محطة  للنقاش الوطني المؤطر والموسع والمتخصص في كافة الميادين على مختلف المستويات لكل المواقع والساحات من حيث الإثراء والاقناء وتجسيدها في جملة من المساهمات من حيث التأطير الهيكلة ، الخطط والبرامج المستقبلية  " يقول خطري آدوه.

وتعتبر الندوة الوطنية محطة  للتركيز على دراسة الوثائق المقدمة من طرف اللجان الفرعية ومناقشتها بإسهامات كافة المؤتمرين وتقديمها للمؤتمر من أجل المصادقة . (واص)

بعثة "واص" إلى التفاريتي المحررة .