وفد من جنوب إفريقيا يستقبل بولاية أوسرد

ولاية أوسرد ، 13 نوفمبر 2019 (واص) - استقبلت اليوم سلطات ولاية اسرد وفدا من دولة جنوب افريقيا .

الوفد الذي يترأسه القائم بالاعمال بسفارة جنوب افريقيا لدى الجزائر والجمهورية الصحراوية السيد باتريك رينكوميسي ، جمعه لقاء مع والي الولاية ، عضو الأمانة الوطنية السيد مريم السالك حمادة التي استعرضت معه دور المرأة في مسار النضال الصحراوي على كافة الصعد سيما سياسيا واجتماعيا لكن أيضا على مستوى الإدارة والتسيير قاعديا .

كما عرجت مريم السالك حمادة  قرار مجلس الأمن الدولي الأخير الذي تتولى جنوب افريقيا عضويته دوريا مستجدات الساحة الوطنية سياسيا وحقوقيا في الأراضي المحتلة،  متوقفة عند جسامة الانتهاكات المغربية الخطيرة لحقوق الإنسان  ومؤكدة على ضرورة تكثيف الجهود من أجل إيجاد تسوية عاجلة للنزاع في الصحراء الغربية بما يمكن الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير طبقا لقرارات ومواثيق الشرعية الدولية .

وأبرزت والى ولاية أوسرد تفرد تجربة الثورة الصحراوية وقدرتها على بناء الإنسان الصحراوي على الرغم من صعوبة التحديات والأوضاع الصعبة التي فرضها واقع الاحتلال المغربي سياسيا وإنسانيا  .

الوفد الذي تقوده زيارة عمل تدوم يوما واحدا لمؤسسات الدولة الصحراوية ومخيمات اللاجئين طاف ببعض المرافق والمنشآت بولاية آوسرد اين عاين عن كثب جوانب سير قطاعي الصحة والتعليم والتربية عبر جولة بالمستشفى الجهوي والمدرسة الابتدائية " ضحايا سويتو" التي تحمل ذكرى المجزرة الأليمة إبان الحقبة العنصرية لنظام "الابارتايد" .

وتلقى الوفد شروحات عن طبيعة عمل المؤسستين والخدمات التي تقدمها للمواطن ، أين طاف ضيوف الشعب الصحراوي بأقسامها وورشاتها التخصصية .

ويرافق القائم بأعمال سفارة جنوب افريقيا ببلادنا السيد الدكتور باتريك رينكوميسي ، المستشار الأول بالسفارة للشؤون السياسية السيد مزياكيزي بوثا . (واص)

090/105.