حضور الجمهورية الصحراوية في قمة "تيكاد 7" باليابان يثبت أنها حقيقة لا رجعة فيها (وزير الشؤون الخارجية )

 يوكوهاما (اليابان) 27 غشت 2019 (واص)  - أكد وزير الشؤون الخارجية محمد سالم ولد السالك اليوم الثلاثاء بمدينة يوكوهاما اليابانية ، أن حضور الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في القمة السابعة لمؤتمر طوكيو للتنمية في إفريقيا (تيكاد7) دليل على أن الدولة الصحراوية "حقيقة لا رجعة فيها".

وأبرز الوزير الصحراوي في تصريح للصحافة على هامش مشاركته في الاجتماع الوزاري التحضيري لقمة تيكاد 7 المقررة بداية من يوم غد الأربعاء ، أن حضور الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية في هذه القمة "يدل على أنها حقيقة لا رجعة فيها" ، مشيرا إلى أنه "بعد أبيدجان ومابوتو وبروكسيل حيث شاركت الجمهورية الصحراوية في اجتماعات تخص الشراكة مع الاتحاد الأوروبي واليابان ودول الجامعة العربية ، ها هي اليوم تحضر قمة تيكاد 7 بين الاتحاد الإفريقي واليابان" ، مما يعد -كما قال- "دليلا على أن مسيرة الدولة الصحراوية لتبوء مكانتها بين الأمم حقيقة لا رجعة فيها ولا يمكن إيقافها".

وتابع قوله بأن الشعب الصحراوي "له الحق في الوجود على غرار باقي شعوب العالم ويجب أن يأخذ مكانه بين الأمم".

واعتبر رئيس الدبلوماسية الصحراوية أن الاتحاد الإفريقي "أصبح في الوقت الحالي قوة متحدة على أساس مبادئه وميثاقه"، مشيرا إلى أن "المغرب لم يتمكن من عرقلة هذا الموقف الإفريقي، وبالتالي مشاركة الدولة الصحراوية في قمة تيكاد 7".

( واص ) 090/700/100