فرقة فنية روسية تصدح بأغاني صحراوية في موسكو

موسكو، 29 مارس 2019 (واص) شاركت الفرقة الفنية الروسية، التي زارت مخيمات العزة والكرامة في أكتوبر الماضي، قدمت أغنيتين صحراويتين تدربت عليها خلال تواجدها بين ظهران الشعب الصحراوي، معبرة من خلال ما قدمته عن تضامنها مع الكفاح العادل لشعب الصحراء الغربية.

وذكرت الفرقة الفنية الروسية أثناء عرضها الفني بصمود الصحراويين وكفاحهم المستميت من أجل الحرية والانعتاق.

وقد سمحت الفرصة لممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب بإطلاع الحاضرين على معاناة شعب إفريقي بسبب الاحتلال المغربي، مذكرا أن استقلال إفريقيا سيبقى ناقصا ما دام جزء من الصحراء الغربية محتلا من قبل المغرب. 

وتأتي مشاركة الفرقة ضمن حفل فني للقارة الأفريقية نظمه مساء هذا اليوم نادي إفريقيا بالجامعة الحكومية للعلاقات الدولية بالعاصمة الروسية ، تم  من خلاله تقديم العديد من الأغاني والرقاصات المعبرة عن ثقافات القارة السمراء.