رئيس الجمهورية يشيد بجماهير الأرض المحتلة

ولاية السمارة ، 27 فبراير 2019 (واص) - أشاد رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي بصمود جماهير الأرض المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية التي تجسد اليوم بنضالاتها وتضحياتها ومقاومتها السلمية الباسلة فصولا متجددة من معركة  التحرير الوطني .

كما حيا الرئيس إبراهيم غالي في كلمته خلال إشرافه على الاحتفالات المخلدة للذكرى الـ 43 لإعلان الجمهورية  بطلات وأبطال انتفاضة الاستقلال، إلى معتقلي اقديم إيزيك وجميع المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية، الذين يخوضون غمار المقاومة السلمية، ويتحدون بصدور عارية آلة القمع والترهيب والحصار المغربية.

 وهنأ رئيس الجمهورية  تحية خاصة إلى الوفد القادم  من الأراضي المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية، الذي يجسد روح التحدي والإصرار لدى جماهير شعبنا، ورفضها لواقع الاحتلال وتشبثها بالكفاح حتى استكمال سيادة الجمهورية الصحراوية على كامل ترابها الوطني  .      

و توجه الرئيس إبراهيم غالي بالتهنئة والتحية إلى كل جماهير شعبنا، في كل مواقع تواجدها، تحية إلى جيش التحرير الشعبي الصحراوي الذي يرابط اليوم في الجبهات الأمامية، واليد على الزناد، ملتزماً بمهمة التحرير، حامياً للحمى، مدافعاً عن سيادة وأمن الوطن والمواطن، مواجهاً بعزم وحزم سياسات دولة الاحتلال المغربي وما ينجر عنها من تهديدات، من تسريب للمخدرات وتشجيع لعصابات الجريمة المنظمة والجماعات الإرهابية   .  

كما أشاد بالجهود التي تبذلها قوات  الدرك والشرطة وكل الأجهزة الأمنية، وهي تقوم بواجبها بتفان وانضباط، وتسهر على حماية النظام العام وضمان أمن وسلامة وراحة المواطنين والضيوف الكرام.      

ووجه الرئيس تحية إلى جماهير شعبنا في الأراضي المحررة ومخيمات العزة والكرامة والجاليات، التي تواصل معركة الصمود والتحدي والعطاء. ففي مثل هذا اليوم التاريخي، قرر الشعب الصحراوي إقامة دولته، وقدم في سبيلها قوافل الشهداء وعقوداً من التضحيات الجسام، بالدماء والعرق والدموع والمعاناة.  (واص)

090/105.