المكتب التنفيذي لجمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية يجدد الثقة في الرئيسة ’’ريجين فيلمون‘‘ ويصادق على برنامج عمل سنة 2019

لومون (فرنسا) 26 يناير 2019 (واص)- اختتمت مساء اليوم، جمعية اصدقاء الجمهورية الصحراوية بفرنسا، جمعها العام بتجديد الثقة في الرئيسة السابقة على رأس الجمعية لولاية أخرى، و ذلك عقب جلسة التصويت التي أجمع خلالها المصوتون على إستمرار المناضلة وصديقة الشعب الصحراوي على رأس الجمعية التي تعد أول جمعية للتضامن مع الشعب الصحراوي وكفاحه العادل، حيث تم تأسيسها عام 1975، مع بداية الكفاح المسلح ضد الإحتلال المغربي.

ومن جانبها السيدة ريجين فيلمون، أشرفت مباشرة على تشكيل المكتب التنفيذي، والمصادقة على برنامج عمل السنة الجديدة، الذي تمخض عن النقاش الذي دار خلال الورشات الخمس التي شهدها هذا الحدث السنوي، كل هذا عقب الإستماع إلى التقريرين المادي والأدبي للمكتب التنفيذي السابق.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن الحدث، سجل في الختام تشكيل ورشات حول (المعتقلين السياسيين الصحراويين، التواصل، دعم اللاجئين و دراسة أنشطة داخل مخيمات اللاجئين) تمخض عن كل منها خطة عمل شبه نهائية لتدعيم البرنامج السنوي الذي سطره المكتب التنفيذي لصالح القضية الوطنية، وكفاح الشعب الصحراوي على مستوى فرنسا، أوروبا وكذلك داخل مخيمات العزة والكرامة والأجزاء المحتلة من تراب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية. (واص)

090/110