اللجنة الخاصة بتصفية الاستعمار تؤكد من جديد على أن جبهة البوليساريو هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي

نيويورك (الأمم المتحدة)، 21 سبتمبر 2018 (واص) - أكدت من جديد اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة على أن جبهة البوليساريو تبقى هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي طبقا لقرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وذلك ضمن تقريرها السنوي لعام 2018 المقدم إلى الدورة ال 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

فبعد إشارتها في التقرير إلى المذكرة المتعلقة بالصحراء الغربية التي تضمنت رسالة من ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة، أفرد التقرير فقرة خاصة (الفقرة 112) للإشارة الواضحة إلى الكلمة التي ألقاها ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة، الدكتور سيدي محمد عمار، أمام اللجنة حول موضوع الصحراء الغربية، مؤكداً بما لا يدع مجال للشك على أن كلمة الممثل الصحراوي قد تمت وفقا لقرارات الجمعية العامة ذات الصلة، بما فيها القرار 34/37 المؤرخ 21 نوفمبر 1979، الذي يثبت ويرسخ بالنص الصريح كون جبهة البوليساريو الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي.

وفضلا عن إعادة تأكيد اللجنة الخاصة بتصفية الاستعمار على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والوضع القانوني للصحراء الغربية كقضية تصفية استعمار، فإن هذا الموقف القوي والصريح الذي يرسخ مكانة جبهة البوليساريو كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي يمثل ضربة قوية أخرى وانتكاسة كبيرة لدبلوماسية دولة الاحتلال المغربية التي لجأت إلى كل أساليب الضغط والابتزاز والتضليل والتدليس من أجل ثني أعضاء اللجنة عن تأكيد هذا الموقف الثابت والمنسجم مع الشرعية الدولية وقرارات الأمم المتحدةذات الصلة. (واص)

090/105.