معتقلان سياسيان صحراويان يواصلان إَضرابهما المفتوح عن الطعام

تيزنيت 17 جويلية 2018 (واص) - يواصل كل من المعتقلين السياسيين الصحراويين مصطفى بوركعة وعمر العجنة القابعين بسجن تزنيت إضرابهما المفتوح عن الطعام الذي يخوضانه منذ الأربعاء الماضي الموافق 11 يوليوز 2018، حسب ما أفاد به مصدر حقوقي لـ"واص" .

و حسب المصدر ذاته فإنه "وفي اليوم الخامس من الإضراب المفتوح عن الطعام يعاني المعتقلان السياسيان الصحراويان من تدهور حاد في حالتهما الصحية حيث اصيب المعتقل السياسي عمر العجنة إلى بانخفاض في ضغط الدم بنسبة 11/6 و نقص في الوزن بحوالي أربع كيلوغرامات فيما بلغ معدل ضغط الدم بالنسبة للمعتقل السياسي الصحراوي مصطفى بوركعة 11/7 وفقدان أربع كيلوغرامات من الوزن .

و يواصل المعتقل السياسي حمزة الرامي إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الثامن على التوالي في غياب تام للمتابعة الطبية اللازمة خصوصا بعد ظهور بعض الأعراض الجانبية التي أثرت بشكل واضح على حالته الصحية .

جدير بالذكر أن إدارة السجون قامت بحملة ترحيل لتسعة معتقلين سياسيين صحراويين من مجموعة رفاق الولي بسجن اللوادية نحو سجون أيت ملول وتزنيت وبوزكارن بتاريخ 04 يوليوز 2018 بينما تعرض ستة من أفراد من نفس المجموعة لعملية ترحيل أخرى يوم السبت الماضي 14 يوليوز 2018 دون أن تتمكن عائلاتهم من تحديد السجون المرحلين لها . (واص)

090/105.