التنسيقية العامة لجمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي تؤكد استمرارها في دعم حق الشعب الصحراوي

سيغوبيا (اسبانبا) 10 ابريل (واص) أكدت التنسيقية العامة لجمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الصحراوي استمرارها في دعم حق الشعب الصحراوي وتصميمها على مرافقته الى أن يتمتع بحريته واستقلاله الوطني، مستنيرا بقيادة جبهة البوليساريو ممثله الشرعي والوحيد.

وعبرت التنسيقية التي عقدت يومي السبت والأحد بمدينة سيغوبيا بمقاطعة كاستيا إليون في تصريح لها بمناسبة الجمعية العامة الثانية عشر لها عن بالغ الغضب حيال ما يلحق بحقوق الإنسان من ضرر بفعل الممارسات المغربية بالمناطق المحتلة، موجهة نداءا عاجلا الى بعثة المينورسو الأممية من أجل تنظيم الاستفتاء ، والى المبعوث الشخصي للأمين العام السيد هورست كوهلر، بهدف إطلاق عنان البعثة لتتمكن من تطبيق الشرعية الدولية ميدانيا فيما يتعلق بالأشخاص المسجونين ، ومنحهم الحقوق الكاملة.

وأعربت  التنسيقية عن انشغال الجمعيات بخصوص تدهور الحالة الصحية للمعتقلين السياسيين الصحراويين، الذين لامس إضرابهم عن الطعام بالسجون المغربية شهرا كاملا.

وذكرت  التنسيقية الدولة الاسبانية بصفتها القوة المديرة ، بانها ما زالت مسئولة قانونياو سياسيا عن وضعية الشعب الصحراوي، مناشدة إياها الاعتراف الفعال بجبهة البوليساريو كممثل شرعي للشعب الصحراوي، إنسجاما مع اعتراف الأمم المتحدة .

من جهة أخرى عبر المجتمعون عن الحزن العميق بفقدان الدبلوماسي البخاري أحمد، الشخصية المتميزة، يوضح التصريح، ومعلم كل الأجيال المستقبلية بالصحراء الغربية، وهو ما سيبقى منقوشا بذاكرة حركة التضامن الاسبانية.

للإشارة . شاركت في اجتماع التنسيقية السيدة خيرة بلاهي عضو الأمانة الوطنية ممثلة الجبهة الشعبية باسبانيا ، ورئيس التنسيقية السيد خوسي طابواظا بالديس، ومندوبي الجمعيات على المستوى الاسباني.

  120/ 090(واص)