الندوة الدولية للمقاومة السلمية : تواصل عمل الورشات

ولاية السمارة ، 26 فبراير 2018 (واص) - تتواصل اليوم  الاثنين، بولاية السمارة بمخيمات اللاجئين الصحراويين أشغال الندوة  الدولية للمقاومة السلمية ندوة "الشهيد ديدا ولد اليزيد" التي تعقد تحت شعار "الصحراء الغربية تنتفض  ".

حيث خصص اليوم الثاني من أشغال الندوة لعمل الورشات التي تتمحور أساسا حول حقوق الإنسان ، الانتفاضة السلمية ، الثروات الطبيعية ، وفي ملف حقوق الإنسان  أكد المشاركون في الورشة على ضرورة حماية وترقية حقوق الإنسان في مختلف المجالات لضمان نجاح شروط المقاومة السلمية .

كما ندد المشاركون في ورشة الانتفاضة السلمية بالانتهاكات الممنهجة والخطيرة  لحقوق الإنسان الصحراوي والمنافية لكل الأعراف والمواثيق الدولية وكذا الحصار الإعلامي والحقوقي المفروض على المناطق المحتلة وما يصاحبها من جرائم ترتكب بعيدا عن أعين الصحافة والمراقبين الدوليين.

واعتبروا أنه وفي ظل التدهور المتردي لحقوق الإنسان بات من الضروري إيجاد آلية أممية لمراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها . 

كما شدد المتدخلون في الندوة الدولية للمقاومة السلمية على ضرورة احترام القانون الدولي ، داعين كافة الشركات الأجنبية التي تستغل بطريقة غير شرعية الثروات الطبيعية الصحراوية بالمناطق المحتلة والتي هي ملك للشعب الصحراوي إلى الانسحاب من المناطق المحتلة .  

وسيعكف المشاركون خلال الندوة إلى العمل على إعداد خطة عمل مستقبلية جديدة للمقاومة المدنية السلمية من أجل انتزاع حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال . (واص)

090/105.