عبد السلام عمار يؤكد أن عقد الندوة الدولية للمقاومة السلمية هي لتسليط الضوء على معاناة جماهير الأرض المحتلة

ولاية السمارة 25 فبراير 2018 (واص) - أكد اليوم رئيس جمعية أولياء المعتقلين والمفقودين الصحراويين السيد عبد السلام عمار ، أن عقد الندوة الدولية للمقاومة السلمية هي لتسليط الضوء على معاناة جماهير الأرض المحتلة وما تتعرض له من بطش وتنكيل على يد قوات الأمن المغربية.

عبد السلام عمار وفي كلمته خلال أشغال الندوة الدولية للمقاومة السلمية ، أكد أنه وأمام معاناة الشعب الصحراوي وما يتعرض له من تنكيل وبطش واعتقال تعسفي بات لزاما على المجتمع الدولي  تحمل المسؤولية الكاملة عما يحدث ، والضغط على الدولة المغربية من أجل والالتزام بتطبيق القانون الدولي لحقوق الإنسان على الأرض. مشيرا إلى أن الشعب الصحراوي يتعرض يوميا لاعتداءات وانتهاكات لا لشيء سوى أنه يطالب بحقه المشروع في الحرية وتقرير المصير.

إلى ذلك ، انطلقت اليوم الأحد بولاية السمارة بمخيمات اللاجئين الصحراويين ، أشغال الندوة الدولية للمقاومة السلمية ندوة الشهيد "ديدا ولد اليزيد" تحت شعار "الصحراء الغربية تنتفض" بحضور مسؤول أمانة التنظيم السياسي حمة سلامة ، وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات البشير مصطفى السيد وبمشاركة وفود رسمية من عدة دول من مختلف أنحاء العالم ، إضافة إلى وفد حقوقي قادم من المناطق المحتلة.  

( واص ) 090/105