تدهور الظروف الصحية لمعتقلين سياسيين صحراويين ضمن مجموعة أكديم إزيك

لخميسات ( المغرب ) 22 فبراير 2018 ( واص ) - شرع المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجوعة أكديم إزيك محمد لمين هدي بسجن تيفلت 2 بمدينة لخميسات المغربية أمس الأربعاء ، في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة ؛ احتجاجا على مصادرة حقوقه الأساسية من طرف إدارة السجن.

ويطالب المعني بترحيله وتقريبه من العائلة في أرض الصحراء الغربية وتحسين ظروفه الاعتقالية وضمان تمتيعه بكافة الحقوق الأساسية المتعارف عليها دوليا حسب الاتفاق المبرم بين الإدارة السجنية والمعتقل السياسي الصحراوي محمد لمين هدي خلال تعليقه الإضراب عن الطعام شهر ديسمبر الماضي.

من جانب آخر ، خاض المعتقل السياسي الصحراوي النعمة الأسفاري إضرابا إنذاريا عن الطعام لمدة يومي 12 و 13 فبراير الجاري داخل زنزانة انفرادية تنديدا منه بالمعاملة القاسية التي تعرض لها على يد مدير سجن العرجات 1 بمدينة سلا المغربية والقرار الانتقامي المتمثل في إيداعه زنزانة انفرادية لأكثر من شهر ومنع شقيقه من الزيارة.

وجاءت الإجراءات العقابية والانتقامية المتبعة من طرف مدير سجن العرجات في حق المعتقل السياسي النعمة الأسفاري تزامنا مع احتجاز المحاميات الفرنسيات أولفا أوليد وإنغريد ميتون  بمطار الدار البيضاء وعلى خلفية مطالبة النعمة الأسفاري بترحيله إلى أرضه الصحراء الغربية كما هو مسجل  لدى الإدارة السجنية في السجلات الخاصة بمطالب المعتقلين.

( واص ) 090/100