جامعة لالغونا الكنارية تحتضن ملتقى حول "نزاع الصحراء الغربية والقانون الأوروبي"

تينيريفي (إسبانيا) 18 فبراير 2018 (واص) - ستحتضن جامعة لالغونا بمدينة تينيريفي الكنارية ، ملتقى حول "نزاع الصحراء الغربية والقانون الأوروبي" في السادس مارس المقبل.

الملتقى يعقد تحت شعار "نزاع الصحراء الغربية والقانون الأوروبي ، حالة الموارد الطبيعية" بحضور شخصيات سياسية وفقهاء قانون ومحامين وأكاديميين وطلبة وينشطها عضو الأمانة الوطنية المنسق مع بعثة المينورسو السيد أمحمد خداد رفقة محامي جبهة البوليساريو الدكتور جيل ديفرز.

وفي هذا السياق ، استقبل أمس السبت بمقر رئاسة الجامعة ممثل جبهة البوليساريو بكناريا السيد حمدي منصور من طرف مدير ديوان رئيس مجلس إدارة الجامعة السيد مانولو ليديسما.

وبعد اطلاع المسؤول على الوضع العام بمخيمات اللاجئين والأراضي المحتلة من الصحراء الغربية ومستجدات النزاع لاسيما سلسلة المشاورات التي باشرها هذه الأيام المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية ، عكف الجانبان على وضع اللمسات الأخيرة للملتقى الذي تقرر عقده في السادس مارس بقاعة الفن المخصصة لاستضافة الفعاليات الأكاديمية من مؤتمرات وعروض مسرحية ومعارض فنية.

وسيشكل الحرم الجامعي طيلة يوم الملتقى فضاءً للجالية الصحراوية بالجزيرة ، لتبرز فيه جوانب من عادات وتقاليد شعبها التي ترسم شخصيته وتحدد انتماءه من خلال معرض للصور واللوحات التشكيلية ونصب خيمة صحراوية بمحتوياتها ، إلى جانب أنشطة ثقافية وفلكلورية.

وفي سياق متصل ، حضر ممثل جبهة البوليساريو بكناريا اجتماعا لمحامين من الحركة الكنارية للتضامن مع الشعب الصحراوي ، يتناول موضوع تهريب الموارد الطبيعية الصحراوية وتحديد الشركات والسلطات المتورطة في تلك العمليات.

وفي ختام الاجتماع أصدر المحامون بيانا استنكروا من خلاله الشروع في استحداث شاطئ اصطناعي بجزيرة فويرتيبينتورا اعتمادا على رمال مهربة من الصحراء الغربية المحتلة.

( واص ) 090/100