قرارات القمة الافريقية 30 "صفعة قوية" في وجه المحاولات المغربية للتشويش على الموقف الافريقي الموحد تجاه القضية الصحراوية (رئيس الجمهورية)

الشهيد الحافظ 05 يناير 2018 (واص)- اكد رئيس الجمهورية، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي، بان القرارات الصادرة عن قمة الاتحاد الافريقي ال30 "صفعة قوية" في وجه المحاولات المغربية للتشويش على الموقف الافريقي الموحد تجاه القضية الصحراوية.

و اكد رئيس الجمهورية، في كلمة خلال تعميم نتائج القمة الافريقية 30، ان هذه القمة انعقدت بنجاح عقب عدد من الصراعات مع المحاولات المغربية الرامية الى التشويش داخل عدد من الانشطة التي نظمتها مؤسسات الاتحاد الافريقي.

و اشار الى ان التحضير لهذه للقمة الافريقية ال30 اخذ بعين الاعتبار محاولات المغرب في التشويش، و وجه صفعة جديدة للمغرب من خلال مصادقة القمة على توصيات بالغة في الاهمية لصالح القضية الصحراوية.

و اعتبر السيد ابراهيم غالي، بأن النداء الذي وجهته القمة الى الجمهورية الصحراوية و المملكة المغربية فيما يخص اجراء مفاوضات مباشرة لتنظيم استفتاء تقرير المصير بتسهيل من الاتحاد الافريقي و الامم المتحدة، هو انتصار بالغ الاهمية ينضاف الى مكاسب الشعب الصحراوي في اطار مسيرته النضالية من اجل الحرية و الاستقلال.

و دعا رئيس الجمهورية المملكة المغربية الى ضرورة اختصار الطريق و انهاء معاناة شعوب المنطقة و ذلك من خلال دخوله في مفاوضات مباشرة مع الجمهورية الصحراوية لانهاء النزاع الذي عمر طويلا، و بالتالي احلال السلام و الاستقرار مما يعزز التطور و الازدهار في المنطقة و القارة الافريقية ككل.

و ثمن نضال و كفاح الشعب الصحراوي في مخيمات اللجوء و جماهير شعبنا بالمناطق المحتلة خاصة المعتقلين السياسيين الصحراويين، داعيا الى ضرورة دعمهم و مساندتهم.

كما دعا رئيس الجمهورية و الامين العام للجبهة الى ضرورة التحلي بمزيد من الحيطة و الحذر للوقوف في وجه محاولات العدو الرامية الى زعزعة وحدة الشعب الصحراوي و ثنيه عن مواصلة كفاحه العادل من اجل الحرية و الاستقلال. (واص)

090/110